تغير عملات

تغير عملات

العمله

كلنا نعلم وندرك اهميه العمله فلن تجد اي شيئ يحدث او يتحرك من حول دون وجود عمله فالعمله هي التي تتم بها عمنليات البيع والشراء فتعد من البنيه الاساسيه لاي نظام اقتصادي ولا اي دوله فلا توجد دوله دون ان يكون لها نوع من انواع العمله ومن الطبيعي جدا ان لا تنظر لقيمه العمله علي كونها مجرد قطعه صغيره مصنوعه من الورق تكون في متناول يدك فهذه القطعه هي التي تحدد لك مسار حياتك وعملك فلا تسهان بها ابدا فتخيل انك الان تعيش بدون وجود عمله لديك او نقود لن تستطيع فعل اي شيئ وباختسار لن تستطيع الحصول علي كوب من الماء

فائده العمله

حياتك الان متوقفه علي مالديك من عمله وما تدخره من نقود اذا كان لديك ما يكفي من النقود فستكون حياتك جيده ولكن اذا كانت محفظتك خاويه فسوف تشعر بالاسي والبؤس وستكون مضطرا لان تعيش حياه شاقه متعبه ولكن علي النقيض ايضا اذا كان لديك الكثير من المال فلا تقف مكتوف اليدين وتتفرج عليه وتقوم فقط بالانفاق منه فاعلم ان في زات يوم سينتهي ما لديك من مال فيجب ان تعمل لتوفر المزيد من المال لتجنب الدخول الي دائقة ماليه وحاله اقتصاديه صعبه فمن دونه لن تقوي علي الحراك فهي تحركك وتحرك كل من حولك

انواع العملات

العمله هي قيمه مختلفه من دوله لدوله اخري فيوجد العديد والكثير من انواع العملات في جميع انحاء العالم ونزكر منها علي سبيل المثال فقط وليس الحصر : الدولار الامريكي , لاري جورجي , روبل روسي , يورو , ليك الباني , جنيه استرليني , دينار جزائري

فلكل عمله من هذه العملات شكل مختلف وتختلف عن بعضها في الحجم والشكل والقيمه فتكون القيمه العمله نابعه من نظامها الاقتصادي فلن تجد نظام اقتصادي لدوله ما مثل نظام اقنصادي لدوله اخري فهناك دول عنيه في اقتصادها ودول اخري زات اقتصاد فقير وتكون دائما في حاجة الي المعونات الدوليه من الدول الاخري التي تقوم بمساعدتها وعلي سبيل الذكر الاذمه اليونانيه الحاليه

من اين تاتي العملات

هل خطر ببالك ذات يوم من اين تاتي لنا تلك العملات وكيف يتم طباعتها ومن المسؤل عن تلك العملات ولماذا لا يتم توزيع المال علي الناس سواء كانوا يعملون او لا لحل ازمه الفقر.

بالطبع ان صناعه العملات تخضع لقواعد ونظام ومراقبه مباشره من الحكومه وبالاخص من وزاره الماليه فهي الجهه والمنشاءه الوحيده التي تقوم بهذا العمل حتي تكون العملات خارجه من بنك حكومي خاضع للدوله لا يحدث بها اي عش او تلاعب فلقد انتشر هذا النوع من الاعمل الدنيئه في الفتره الاخيره التي سنت الدوله له القوانين الصارمه لردع اي شخص تسول له نفسه القيام باي عمل من هذه الاعمال ولا يمكن للبنك ان يقوم بطباعه عملات جديد هالا اذا كان لديه ما يساوي قيمه تلك العملات فليس الامر مجرد ورق يتم طباعته ولكن تحتاج لاصول للمحافظه علي القيمه النقديه للعملات ولا يتم طباعة ورقه عمله واحده جديد هالا اذا تلفت الورقه القديمه ويتم تسليمها للبنك ليقوم بعمليه اعدامها وتبدليها بورقه جديده واذا ذادت الاصول الموجده لدي البنك في هذه الحاله فقط يستطيع ان يخرج عملات جديده الي المواطنين فالعملات وطريقه طباعتها هو نظام محكوم ومقنن جيدا حتي لا يحدث فجوه بين العملات التي تمت طباعتها والاصول لدي البنك