شركات تداول العملات

شركات تداول العملات

الفوركس

سوق تداول العملات الأجنبية أو "الفوركس" يشير إلى البورصة العالمية للعملات من جميع أنحاء العالم، وكلمة "فوركس" هي اختصار لمصطلح اقتصادي من اللغة الانجليزية وتعني "سوق تداول العملات الأجنبية"، وهو سوق من جميع دول العالم حيث يتم صرف العملات مِن قِبل الكثير من الدول المشاركة في السوق، إلى جانب البنوك العالمية والشركات المصرفية والمؤسسات الدولية وكذلك الأفراد المتداولون.

وفي سوق تداول العملات أو "الفوركس" يوجد العديد من الشركات التي تقوم بدور الوسيط وتقدم خدمة المتاجرة في سوق "الفوركس"، وهذا العدد الكبير من شركات التداول يخلق منافسة شديدة بين هذه الشركات لاجتذاب عدد كبيراَ من العملاء والمتداولين والمتاجرين الجدد، ويتم تقييم الأفضلية للشركة التي تستطيع أن تقدم أفضل خدمة وأكبر مزايا تنافسية، أما العوامل والأسباب التي يتم الحُكم بها على الشركات الأفضل في سوق تداول العملات، فيرجع هذا إلى نوع الحساب الذي يود العميل الاشتراك به، وامتلاك الشركة لحساب تجريبي مجاني على شبكة "الفوركس"، وقدرة الشركة على تقديم خدمة الرافعة المالية، حيث سيتمكن العميل من خلال هذه الخاصية مضاعفة رأس المال الخاص به داخل السوق بشكل يساعده على تحقيق أكبر المكاسب، بالإضافة إلى عوامل أخرى أساسية مثل نوع منصة التداول التي تستطيع الشركة تقديمها وقيمة العملات التي تأخذها من الأرباح التي يجنيها العميل، وكذلك خدمات الدعم الفني التي تسهل عملية التداول على العملاء الجدد والمتداولين المبتدئين وأخيراَ مدى كفاءة هذه الشركة.

ومن بين العروض التسويقية التي تقدمها شركات التداول بسوق "الفوركس" سنجد أنه يوجد تنوعاَ كبيراَ في هذه الخدمات الترويجية، بداية من الخصومات في مبلغ خدمة الاشتراك الأولي أو تقديم هذه الخدمة مجاناَ، وتتنوع من شركة إلى أخرى تصل إلى تقديم حساب مجاني بقيمة 5 آلاف دولار، وهي ليست سوى قيمة افتراضية يتمكن من خلالها الشخص من التدريب بشكل جيد في سوق تداول العملات بدون أي خوف من التعرض لخسارة كبيرة، وتقدم بعض الشركات عروض أخرى مثل خفض سعر الفائدة على الأرباح وكذلك على الحساب، ويوجد من الشركات من يقدم خدمات الدعم الفني مجاناَ وتراسل عملائها عبر البريد الالكتروني من أجل اطلاعهم على تحليلات فنية وإخبارية.

شركات الوساطة

أما بالنسبة للنقاط والعوامل الرئيسية التي يضعها العميل في الحسبان عند اختيار شركة تداول العملات الأنسب له ومنها على سبيل المثال وليس الحصر؛ نوع الحساب الذي يرغب العميل في الاشتراك من خلاله، وتوافر حسابات تجريبية سهلة في الاستخدام، وتوافر خدمة الرافعة المالية بنسب تبدو معقولة، وأيضاَ منصة التداول التي يرتاح العميل في العمل من خلالها وكذلك الأبسط في التصميم، ومدى انتشار الشركة في سوق تداول العملات وسمعتها بين أقدم المتداولين وأكثرهم احترافية، وكذلك قيمة العملات التي تحصل عليها الشركة من جراء الأرباح، وأخيراَ خدمات الدعم الفني التي تقدمها الشركة لعملائها، ومن الواجب الاهتمام بهذه العوامل الأساسية في اختيار الشركة الأنسب في سوق "الفوركس" أكثر من الاهتمام بالعروض الترويجية التي تقدمها هذه الشركة كالهدايا العينية والمادية.

وعند التداول في سوق "الفوركس" فانه يجب أن تنتبه إلى عدد من الخصائص التي ستختار شركة التداول من خلالها ومن بين هذه المعايير التي يجب أن تضعها في الحسبان عند اختيار شركة "الفوركس" الخاصة بك هو أمر التنظيم، فقد يبدو أمر بديهي ولكن العملاء الجدد ليسوا على دراية بالأمور التنظيمية المختلفة، فيجب عليك أن تتأكد أن الشركة التي ستختارها منظمة وقانونية، أما المعايير الأخرى كالرسم البياني وأزواج العملات وقوة الشركة في سوق التداول والتحليل اليومي فيجب على العملاء والمتداولين الجدد وضعها أيضاَ في عين الاعتبار.