شهادة الإيداع الأمريكية  American depository receipt

ما هي شهادة الإيداع الأمريكية American depository receipt

شهادة الإيداع الأمريكية هي شهادة قابلة للتداول  صادرة عن بنك أمريكي يمثل عدد محدد من الأسهم (أو سهم واحد) في الأسهم الأجنبية المتداولة في البورصة الأمريكية، كما أنها تصدر بالدولار الأمريكي مع الورقة المالية الأساسية التي تحتفظ بها المؤسسة المالية الأمريكية، كما يحقق حاملي شهادة الإيداع الأمريكية أي توزيعات أرباح و أرباح رأسمالية بالدولار الأمريكي، ولكن يتم تحويل توزيعات أرباح المدفوعات في اليورو إلى الدولار الأمريكي و بعد خصم النفقات القابلة للتحويل و الضرائب الأجنبية، كما يتم إدراج شهادة الإيداع الأمريكية في بورصة أسهم نيويورك أو سوق الأسهم الأمريكية أو الجمعية الوطنية لتجار الأوراق المالية، ولكن أيضا يتم بيعها خارج عمليات البورصة.   

مفهوم شهادة الإيداع الأمريكية

أدخلت شهادة الإيداع الأمريكية في عام 1927 باعتبارها طريقة سهلة للمستثمرين لشراء أسهم في الشركات الأجنبية، كما تستفيد الشركات الغير أمريكية من شهادة الإيداع الأمريكية لأنها تجعل من السهل جذب المستثمرين الأمريكيين.

وقبل وجود شهادة الإيداع الأمريكية، إذا رغب المستثمرين الأمريكيين في شراء أسهم لأحد الشركات الغير مدرجة بالبورصة الأمريكية، فينبغي عليهم شراء الأسهم من البورصة الدولية، كما أن شراء الأسهم في البورصات الدولية لديه سلبيات محتملة، وتحديدا إصدارات سعر الصرف و والفروقات التنظيمية، وينبغي على الشركات ذات التداول العام الإجابة على الهيئات الرقابية ذات الاختصاص في بلدها، وتعتبر لجنة البورصات والأوراق المالية الهيئة التنظيمية التي تعمل على حماية المستثمرين، كما تقوم الهيئات التنظيمية بتنفيذ وفرض قواعد على الشركات بما في ذلك كيفية تقديم الشركات للمعلومات المالية ذات الصلة، وينبغي على المستثمرين الأمريكيين أن يطلعوا بأنفسهم على القواعد المختلفة عند الاستثمار في الشركات الدولية أوقد يمكنهم المخاطرة بالمعلومات الغير مفهومة والمهمة مثل البيانات المالية للشركة.    

الفوائد

ليس على حاملي شهادة الإيداع الأمريكية عقد صفقات بالعملات الأجنبية لأن شهادة الإيداع الأمريكية تتداول بالدولار الأمريكي ، وتكون واضحة من خلال نظم التسويات الأمريكية، كما تطلب البنوك الأمريكية من الشركات الأجنبية أن تمدهم بمعلومات مالية تفصيلية عن الشركة، وذلك تسهيلا على المستثمرين للوصول إلى الحالة المالية للشركة مقارنة بالشركة الأجنبية التي لا تتعامل إلا في البورصات الدولية.  

تداول شهادة الإيداع الأمريكية

ولعرض شهادة الإيداع الأمريكية، تقوم البنوك الأمريكية ببساطة بشراء الأسهم من الشركات الدولية وإعادة إصدارها مرة أخرى في الغالب في البورصات الأمريكية، وقد تمثل شهادة الإيداع الأمريكية الأسهم الأساسية على أساس واحد مقابل واحد، أو قد تمثل جزء من السهم أو أسهم متعددة، كما تحدد بنوك الإيداع نسبة شهادة الإيداع الأمريكية لكل حصة من بلد المنشأ بقيمة جذابة للمستثمرين، وإذا كانت قيمة شهادة الإيداع الأمريكية مرتفعة للغاية، يمكن أن تعيق بعض المستثمرين ولكن إذا كانت منخفضة جدا، فيمكن أن يعتقد المستثمرين أنهم مثل مخاطرين الأسهم الرخيصة.

أمثلة

تتداول العديد من الشركات في الولايات المتحدة مثل شهادة الإيداع الأمريكية، على سبيل المثال، تتداول فوكس ويجين خارج عمليات البورصة تحت رمز تداول  VLKAY، كما تتداول شركة بي بي في تحت رمز تداول BP.