عملات العالم

عملات العالم

العملة

تُعد العملة الأداة الرئيسية في التبادل التجاري وتختلف من بلد إلى بلد أخرى، كما تتغير العملات أيضا بتغير الزمان. كان في قديم الزمن يقوم الناس باستخدام نظام المقايضة وهو استبدال سلعة مقابل سلعة أخرى ولكن مع مرور الوقت أصبحت هذه الطريقة بالية خاصة لمن يريد أن يبيع سلعته دون أن يستبدلها بسلعة أخرى، حيث تم صك النقود لاستبدال السلع بالنقود بل ويمكن أيضا استبدال العملات بعملات أخرى وهذا ما يُعرف بتجارة العملات الأجنبية إلكترونيا أو "فوركس"، فلا تحتاج أن تتقابل وجها لوجه مع المشتري أو البائع فالعملية تتم بالكامل عبر الانترنت.

العملات الحقيقية

عملات حقيقية وهي العملات الورقية أو المعدنية التي نتعامل بها في حياتنا اليومية، وعملات إلكترونية وهي تلك النقود التي تضعها في المصرف وتستطيع من خلالها شراء ما تريد عبر الانترنت من أي مكان في العالم وفي أي وقت دون الحاجة لسحب تلك النقود. لقد مرت العملات بأطوار مختلفة فبعد أن كان يتبادل الناس السلع أصبح هناك عملات معدنية من الذهب أو الفضة، لكن تم استبدالهما فيما بعد بالنحاس والحديد وعملات ورقية وهي ما نستخدمها الآن، لقد اخترع الإنسان العملات بمختلف أشكالها وصورها لعدة أسباب: وسيلة سهلة للتبادل بالسلع في الأسواق والتبادل التجاري بين عامة الناس، كما تُعد العملات وحدة حساب لقياس القيمة الاقتصادية للخدمات السلع المختلفة، يوجد في العالم الكثير من العملات المختلفة فمعظم البلدان لها عملتها الخاصة، ففي مصر على سبيل المثال يوجد الجنيه المصري، وفي اليابان يوجد الين الياباني، وفي المملكة العربية السعودية يوجد ريال سعودي وفي فرنسا يوجد الفرنك الفرنسي وفي أمريكا يوجد الدولار الأمريكي، وفي لبنان توجد ليرة لبنانية، وعلى الرغم من ذلك نجد بعض البلدان التي تستخدم عملة موحدة وأكبر مثال على ذلك دول الاتحاد الأوروبي التي يبلغ عددها 18 دولة، حيث يستخدمون عملة موحدة وهي اليورو.

العملات النادرة

عملات نادرة وهي تلك العملات التي ترجع أصولها إلى ألاف السنين وتوجد في المتاحف، وعملات أخرى متداولة وهي الموجودة بين أيدينا الآن، من أجل أن نطلق لفظ عملة على شيئا ما يجب أن تتوفر فيه بعض الخصائص يمكن قياسه بسهوله، وسهل الحمل ولا يتلف بسهولة. يستطيع البنك المركزي في كل دولة معرفة مقدار النقود والتي يملكها عامة الناس والنقود الموجودة بالمصارف المختلفة داخل الدولة، وعلى الرغم من ذلك فإن كثير من خبراء الاقتصاد يعتقدون أن سيطرة البنك المركزي على تلك الأموال محدودة ويتوقف ذلك على معدل التضخم ومقدار المعروض من المال. يوجد أيضا نوع آخر من العملات وهي العملات القانونية وهي العملات الورقية التي تُصدرها الحكومات وتستخدم في تسديد القروض، وكان أول ظهور لتلك العملات في الولايات المتحدة الأمريكية في صورة عملة ذهبية وفضية، وبعد ذلك تم إصدار عملة ورقية مدعومة بالذهب، ثم أصبحت النقود فضية وورقية. قد تنخفض قيمة العملات نتيجة بعض السياسات المالية التي تقررها بعض الحكومات في محاولة لتثبيت سعر الصرف، فبعض الدول تقوم بخفض سعر العملات من اجل تعزيز وتقوية الاقتصاد المحلي وتنمية الصادرات، ولكن لم يثبت جدوى تلك الطريقة حتى الآن، لقد تطورت العملات على مر الزمن وأصبحت بطاقة ائتمان تستطيع من خلالها شراء وبيع ما تريد حيث ترتبط تلك البطاقات بالحساب الشخصي في المصارف، كما يمكنك استخدام تلك البطاقات في الحصول على مبالغ نقدية عن طريق الصراف الآلي الذي توفره جميع المصارف.