معدل توزيع الأرباح Dividend Payout Ratio

ما هو معدل توزيع الأرباح 'Dividend Payout Ratio'

معدل توزيع الأرباح هو نسبة إجمالي الأرباح المدفوعة للمساهمين بالنسبة لصافي دخل الشركة، ويعتبر أيضا النسبة المئوية للأرباح المدفوعة للمساهمين في توزيعات الأرباح، كما أن المبلغ الذي لا يتم دفعه للمساهمين تحتفظ به الشركة لسداد ديونها أو إعادة استثماره مرة أخرى في العمليات الأساسية.

مفهوم معدل توزيع الأرباح

ويوفر معدل توزيع الأرباح مؤشر عن مقدار المال الذي تعيده الشركة للمساهمين، مقابل مبلغ المال الذي تحتفظ به لإعادة الاستثمار أو لتسديد الديون أو إضافته إلى الاحتياطي النقدي، ويعرف هذا الجزء الأخير بـ الأرباح المحتجزة.

كيفية تفسير معدل توزيع الأرباح

يوجد عدد من الاعتبارات التي تدخل في تفسير معدل توزيع الأرباح، والأهم من ذلك مستوى استحقاق الشركة، ومن المتوقع أن تقوم الشركة الجديدة الموجهة نحو النمو والتي تهدف إلى التوسع وتطوير منتجات جديدة والانتقال إلى أسواق جديدة بإعادة استثمار معظم أو جميع أرباحها ويمكن أن يتغاضى عن وجود نسبة دفع منخفضة أو حتى صفر.

وعلى صعيد أخر، تقوم الشركة القديمة بإعادة الحوافز إلى المساهمين، وستختبر صبر المستثمرين وتقوم بجذب انتباه النشطاء للتدخل، حيث بدأت شركة أبل بدفع توزيعات الأرباح لأول مرة منذ حوالي عشرين عاما في عام 2012، وعندما رأى الرئيس التنفيذي الجديد أن التدفق النقدي الهائل للشركة حقق نسبة 0% من معدل توزيع الأرباح والتي من الصعب تبريرها، وذلك يعني ضمنا أن الشركة قد تجاوزت مرحلة نموها الأولية، وأن ارتفاع معدل توزيعات الأرباح يعني أن أسعار الأسهم من غير المرجح أن تقدر تقديرا كبيرا.   

ويعتبر معدل توزيعات الأرباح مفيد أيضا لتقييم استمرارية توزيعات الأرباح، وتتردد الشركات للغاية في خفض الأرباح، ، منذ أن أصبح بإمكانها خفض سعر السهم وعكس قدرات الإدارة الضعيفة، وإذا تجاوز معدل توزيع الأرباح أكثر من 100%، فإن ذلك يعني أنها ستعيد المزيد من الأموال إلى المساهمين أكثر من أرباحها، ومن الممكن أن تضطر إلى خفض توزيعات الأرباح أو إيقاف دفعها بالكامل، غير أن هذه النتيجة ليست حتمية، وعلى الرغم من ذلك، يمكن أن تتغلب الشركة على عام مالي سيئ دون تعليق توزيعات الأرباح، وعادة ما يكون من مصلحتهم القيام بذلك، ولذلك من المهم النظر إلى توقعات الأرباح المستقبلية وحساب نسبة التطلع إلى معدل توزيعات الأرباح لتحديد سياق مناسب لمعدل توزيعات الأرباح الرجعي.

کما أن التوجهات الطويلة الأجل في معدل توزيعات الأرباح مهمة أيضا، ويمكن أن تشير نسبة الارتفاع المطرد إلى وجود نشاط تجاري سليم ونضج، إلا أن الارتفاع يمكن أن يعني أن الأرباح تتجه إلى منطقة غير مستدامة.

توزيعات الأرباح صناعة محددة

تتباين توزيعات الأرباح تباين واسعا من جانب الصناعة، ومثل جميع المعدلات، يعتبر معدل توزيع الأرباح أكثر فائدة بالمقارنة مع صناعة معينة، وعلى سبيل المثال، تعتبر صناديق الاستثمار العقاري ملتزمة قانونيا بتوزيع 90% على الأقل من الأرباح للمساهمين، حيث أنهم يتمتعون بإعفاءات ضريبية خاصة، كما تتجه الشركات ذات المسئولية المحددوة إلى تحقيق معدلات توزيع أعلى.   

كما أن توزيعات الأرباح ليست الطريقة الوحيدة التي يمكن للشركات من خلالها إعادة القيمة للمساهمين، وبالتالي فإن نسبة العائد لا توفر دائما صورة كاملة، وتشمل معدلات توزيع الأرباح المضافة عمليات إعادة شراء الأسهم إلى المقياس؛ يتم احتسابها عن طريق إضافة أرباح الأسهم وعمليات إعادة الشراء وتقسيم المبلغ عن طريق صافي الدخل لنفس الفترة. وإذا كانت النتيجة مرتفعة جدا، فيمكن أن تشير إلى التركيز على التعزيزات القصيرة الأجل لتقاسم الأسعار على حساب إعادة الاستثمار والنمو الطويل الأجل.

وثمة تعديل آخر يمكن تقديمه لتوفير صورة أكثر دقة هو طرح أسهم الأسهم المفضلة للشركات التي تصدر أسهما مفضلة.