نظرية القرار

نظرية القرار

هي نظرية إقتصادية تستعملها الشركات لتقييم الخيارات المتاحة وتحليلها لإتخاذ القرار الأفضل لحل المشكلة، وتستخدم نظرية القرار بشكل كبير عند تحليل منتجات المنشأة او إختيار الموقع المناسب لها أو لجدولة الإنتاج، ويستند متخذ القرار على جمع معلومات وبيانات عن المشكلة، ثم يقوم بتحليلها ومعالجتها والبحث عن بدائل، وعندما يتخذ القرار يصدره على شكل معلومة، فالقرار عبارة عن منتج نهائي تم إنتاجه عن طريق تحويل مادة أولية.

أهمية إتخاذ القرار:

  1. جمع المعلومات ومعالجتها وطرح البدائل والحلول لإتخاذ القرار بوسائل علمية وتقنية متعددة.
  2. القرار له أهمية كبيرة في العملية الإدارية فهو يعتبر إحدى وظائف الإدارة.
  3. تعتمد عليه جميع العمليات الإدارية الأخرى كالإنتاج والتسويق والمالية والموارد البشرية وغيرها من الوظائف الإدارية.
  4. دوره الجوهري في تنفيذ السياسات والاستراتيجيات العامة بشكل علمي.

حالات إستخدام نظرية القرار:

 إتخاذ القرار تحت مبدأ الأمان:

التأكد من حدوث التوقعات وتغير الوضع عند إتخاذ القرار.

إتخاذ القرار تحت مبدأ عدم الأمان وينقسم إلى قسمين:

  • إتخاذ القرار بمبدأ المخاطرة:

أي أنه يضع إحتمالات لحل المشكلة ولكن لايستطيع أن يُجزم أي إحتمال ستواجهه المنظمة.

  • مبدأ عدم اليقين:

هو عدم وجود المعلومات الكافية عن إحتمال حدوث تغير عند إتخاذ احد القرارات.