اسعار اليورو اليوم في مصر

333

يعد اليورو واحداً من أهم العملات الرئيسية التي يتم التعامل في دول التكتل الأوروبي، وتعتبر العملة الأوروبية ثاني أهم عملة بعد العملة التي يتم التداول بها في الولايات المتحدة الأمريكية "الدولار الأمريكي" ، ويجدر الإشارة هنا إل أن هذه العملة يتم التحكم بها عن طريق البنك المركزي الأوروبي، في المركز الرئيسي له في فرانكفورت في ألمانيا

سعر اليورو بالجنيه المصرى

اليورو

هي العملة الرئيسية التي يتم التعامل بها في دول الاتحاد الأوروبي، وتعد هذه العملة بعد عملة الولايات المتحدة الأمريكية  "الدولار الأمريكي" العملة الثانية على مستوى العالم ، ويتم التحكم في هذه العملة من خلال البنك المركزي الأوروبي في مركزة بفرانكفورت في جمهورية ألمانيا الاتحادية ، وفي وقتنا الحالي يعتبر اليورو العملة الرسمية التي يجرى التعامل بها في 19 دولة من دول الاتحاد الأوروبي الـ 28 ، كما انها تعد العملة الرئيسية التي يتم التداول بها في ست دول أخرى ، ويجب الإشارة هنا إلى أن هذه الدول ليست أعضاء في التكتل الأوروبي، وخلال عام 1999 ، تم بدأ التداول بالعملة الأوروبية في العديد من المصارف، وخلال عام 2002 ، استبدلت العملة الأوروبية عملات العديد من الدول المنضمة لاتفاق تنفيذ العملة الأوروبية وصار منذ ذلك الوقت العملة الرئيسية التي يتم التداول بها، يٌذكر انه يتم تقسيم اليورو إلى ما يعادل 100 سنتاً، وفي عام 2008 سجل اليورو سعر صرف أساسي ليصل بذلك إلى 1.599 دولار أمريكي، محققاً بذلك أقل قيمة تداول له امام العملة الأمريكية، وخلال عام 2000 ، وصل اليورو في ذلك الوقت إلى 0.8225 دولار أمريكي ، ويجب الإشارة هنا إلى ان فكرة اليورو ظهرت قديماً ، ولكنه بدأ العمل عل تطبيق هذه العملة خلال عام 1970 ، جاء ذلك عن طريق خطة فيرنر ، والتي قام بعرضها "فيرنر" ، حيث كانت هذه الخطة بمثابة حجر الأساس بالنسبة لكلاً من الاتحاد النقدي والاقتصادي، وكانت تهدف هذه الخطة إلى العمل على تطبيق عملة أساسية موحدة  داخل الإتحاد الاقتصادي في الدول الأوروبية ، بقدوم عام 1980 ، ولكن مع الأسف سريعاً ما تلاشت هذه الفكرة وجاء مكانها اتحاد أطلق عليه اتحاد تصريف العملة الأوروبية ، وكان ذلك خلال عام 1972 ، وكان الهدف الرئيسي للنظام النقدي في أوروبا هو العمل على المحافظة على استقرار العديد من العملات التي يتم تداولها داخل البلاد، وذلك من اجل تحقيق هذا الهدف، وتم تأسيس عملة نقد أطلق عليها "الأيكو"، والتي قد يسهل على الفرد وصفها أو تسميتها بالعملة الأوروبية ، وخلال عام 1988 ، قامت اللجنة الأوروبية بتبني تقرير أطلق عليه "تقرير ديلورس" ، حيث يشتمل هذا التقرير على إمكانية تطبيق هذه العملة الموحدة عن طريق 3 مراحل ، ففي المرحلة الأولى لنشأة العمل الأوروبية خلال عام 1990 عن طريق اتفاق يقدم إمكانية نقل رؤوس الأموال بين دول التكتل، وخلال عام 1994 بدأت المرحلة الثانية لتطبيق العملة الأوروبية ، عن طريق إنشاء المؤسسة النقدية في أوروبا، والتس سبق لها وأنشأت البنك المركزي الأوروبي ، وخلال عام 1995 ، تم الاتفاق على أن العملة الأووبية الجديدة سيطلق عليها إسم اليورو، بدلاً من استخدام الاسم القديم لها، جاء ذلك الأمر عقب محاولات كثيرة، نظراً لأنه كان هناك العديد من الأسماء الكثيرة المقترحة ، والتي كان من بينها كلاص من جولدن أوروبي، فرانك أوروبي، وغيرها من الأسماء المقترحة الأخرى، ويجدر الإشارة إلى أن الجمهورية الفرنسية اقترحت إبقاء الاسم الذي تم استخدامة طيلة تلك المدة وهو "الأيكو" ، ولكن في ظل جميع هذه الاقتراحات ، ولكنها بائت جميعها بالفشل، وخلال عام 1999 ، تم تحديد العملة الأوروبية الجديدة "اليورو" أمام العديد من العملات المحلية الأخرى للدول الأعضاء، وصارت العملة الأوروبية " اليورو" منذ ذلك الوقت تعد واحدة من العملات البنكية للمرة الأولى، وخلال اليوم الذي تلاه قامت بورصة كلاً من فرانكفورت، وميلانو، وباريس، بالعمل على تدوين قيمة الأوراق المالية بالعملة الأوروبية الجديدة، وخلال عام 2001 ، بدأت الكثير من البنوك في بيع عينات من اليورو للأفراد، وبدأ التعامل الرسمي للعملة الأوروبية خلال عام 2002، وصارت العملة الرئيسية هي اليورو بدلاً من استخدام العملات المحلية، ويجب الإشارة هنا إلى أن هذه الفترة تختلف من دولة إلى دولة أخرى، فعلى سبيل المثال نجد أن جمهورية ألمانيا الاتحادية سمحت باستبدال عملة المارك خلال 2005 الماضي، وخلال عام 2010 ، تعرضت الجمهورية الهيلينية لأزمة كبيرة ، وهو الأمر الذي أثر بشكل كبير على سعر صرف العملة الأوروبية الجديدة ، حيث سجل اليورو امام الدولار الأمريكي أقل مستوى له في 3 أعوام، وفيما يتعلق بكيفية تقبل الأفراد لهذه العملة، فقد اختلفت من بلد إلى بلد آخر، وكمثال على ذلك، نجد أن هناك دولاً قيمة العملة الخاصة بها متراجعة مثل الدولة الهيلينية و إيطاليا ، وحظت العملة الأوروبية الجديدة بالكثير من الترحيب والاستحسان من قبل أصحاب العملات القوية مثل جمهورية ألمانيا الاتحادية والجمهورية الفرنسية، كما ساهم قوة اليورو امام أغلب العملات الأخري في أن اليورو جاء ومعة ارتفاع الأسعار، والتي من بينها ارتفاع أسعار السياحة والسفر، ولاقت العملة الأوروبية ترحيباً كبيراً من قبل السياح ، لأن هذه العملة شاركت في أنها وفرت عليهم  القيام بعملية تبديل العملة ، وعملت على تسهيل مهمة الدفع ، وخلال عام 2004 ، تم الإعلان بأن الجمهورية الهيلينية لم تكن من الدول المرشحة للدخول في النظام النقدي، ويرجع السبب في ذلك إلى أن البيانات الاقتصادية التي تم تقديمها إلى الجهات الأوروبية لم يكن لها أي أساس من الصحة ، وقامت بإعطاء مجموعة من المعلومات الخاطئة التي تتعلق بمدى صحة الاقتصاد اليوناني وتقدمة بمرور الوقت، يجدر الإشارة هنا إلى أن هناك مجموعة من الدول الأوروبية كانت تستخدم عملات لإحدى الدول التابعة لمنطقة اليورو ، وذلك قبيل مجئ العملة الأوروبية الجديدة ، يٌذكر أن هناك دولاً تطبق اليورو ولكن بشكل غير رسمي، ومن بين هذه الدول، كوسوفو، وأندورا، والجبل الأسود ، وفيما يتعلق بدول التكتل الـ 10 التي قامت بالإنضمام حديثاً إلى الاتحاد خلال عام 2004 ، هناك سقف سنتين على الأقل بصفة عامة لكافة هذه الدول، وفي تلك الفترة، ينبغي على الدولة المذكورة أن تلبي كلاً من الشروط الاقتصادية والقانونية ، والتي قد تسمح لها بتطبيق العملة ، ولكن في حالة دخولها لهذه الفترة المذكورة، فإنه يجب على هذه الدول أن تتعهد بتنفيذ هذه الشروط عند انتهاء هذه الفترة، وإلا ستواجة عقوبات صارمة حيال ذلك، وبعد ذلك الأمر يتوجب طرح العملة الجديدة "اليورو" للتعامل في الدول المذكورة، وسيكون هذا الموضوع إجبارياً وليس اختيارياُ كما حدث من قبل مع كلاً من المملكة المتحدة البريطانية ومملكة الدانمارك.

سعر اليورو اليوم في السوق الأوروبية

حققت العملة الأوروبية " اليورو" ارتفاعاً في السوق الأوروبية اليوم الاثنين أمام سلة من العملات ، ليواصل بذلك ارتفاعه لثاني يوم على التوالي أمام العملة الأمريكية "الدولار الأمريكي" ، وسجلت العملة الأوروبية صعوداً يوم الجمعة الماضية بنحو 0.6% أمام الدولار الأمريكي، محققة بذلك أول ربح لها في 5 أيام، يأتي ذلك بفضل عمليات التراجع من أقل مستوى لها خلال أسبوعين بواقع 1.0839 دولاراً والمحقق في اليوم السابق له، فضلاً عن تراجع الدولار الأمريكي أمام أغلب العملات، جاء ذلك عقب صدور بيانات اقتصادية أدنى من التقديرات التي أشار إليها الخبراء في أمريكا، ولكن خلال الأسبوع السابق، خسرت العملة الأوروبية نحو 0.6% ، مكبدة بذلك أول خسارة لها في 5 اسابيع أمام الدولار الأمريكي ، وسط انخفاض مستويات الطلب الاستثماري على العديد من العملات ذات العائد المتراجع ، لاسيما عقب فوز ماكرون بانتخابات الرئاسة في الجمهورية الفرنسية ، وفيما يتعلق بتداولات اليورو اليوم، يتداول زوج اليورو أمام العملة الأمريكية "الدولار الأمريكي" حول مستوى 1.0966 ، كما يتداول زوج اليورو أمام عملة استراليا "الدولار الاسترالي" حول مستوى 1.4736 ، فيما يتداول زوج اليورو مقابل العملة الكندية "الدولار الكندي" عند مستوى 1.4938 ، بينما يتداول زوج العملة الأوروبية "اليورو" أمام العملة السويسرية " الفرنك السويسري "حول مستوى 1.0947 ، ويتداول زوج اليورو مقابل العملة البريطانية "الجنيه الإسترليني" عند مستوى 0.8483 ، كما يتداول زوج اليورو أمام العملة اليابانية "الين الياباني" حول مستوى 124.49 .

وعن اسعار اليورو اليوم في مصر

حققت العملة الأوروبية " اليورو" صعوداً  مقابل عملة جمهورية مصر العربية "الجنيه المصري" في تداولات اليوم ، يأتي ذلك مقارنة بالسعر الذي حققه اليورو في نهاية تداولات الأمس، وحققت العملة الأوروبية أعلى سعر لها في بنك أبوظبي الإسلامي، لتصل بذلك إلى 19.73 جنيهاً للشراء ، مقابل 19.87 جنيهاً للبيع، بينما سجل أدنى سعر لشراء هذه العملة في بنك البركة، ليصل بذلك إلى 19.44 جنيهاً للبيع ، أما عن سعر اليورو بالجنيه المصرى اليوم في بنك مصر ، فقد سجل نحو 19.60 جنيه للشراء ، مقابل 19.73 للبيع ، وفيما يتعلق بسعر اليورو في بنك القاهرة ، فقد حقق نحو 19.66 جنيه للشراء ، مقارنة بـ 19.80 جنيه للبيع.

الدولار الأمريكي

هي العملة الرئيسية التي يتم استخدامها في الولايات المتحدة ويرمز لها بالرمز $ ، وهي تعد واحدة من أكثر العملات سيوعاً على مستوى العالم، وياتي ذلك بسبب أن جميع دول العالم تستعمل هذه العملة بهدف العمل على تحديد سعر الصرف الخاص بدولة معينة مقارنة بعملة الولايات المتحدة الأمريكية "الدولار الأمريكي" ، وهو المر الذي ساهم بشكل كبير في منح هذه العملة قوة اقتصادية ، جعلته واحداً من أهم وأقوى العملات التي يتم تداولها في جميع أرجاء العالم، وخلال عام 1792 تم صدور هذه العملة كعملة رئيسية للمرة الأولى، وتم اعتماد الدولار الأمريكي كجزء أساسي من الدستوى في الولايات المتحدة الأمريكية ، يأتي ذلك إعتماداً على تنصيب الكونجرس الأمريكي، وفيما يتعلق بفكرة تأسيسه، فقد إعتمدت اعتماداً كلياً على الدولارالذي كان متعاملاً سابقاً كعملة رئيسية في مملكة إسبانيا ، والذي تم استعماله كبديل لمعدن الفضة حتي يعمل ذلك على إحداث نوعاً من التوازن لسعر صرف النقد الأوروبي خلال ذلك الوقت ، وحتى تستطيع أمريكا منافسة العملة الرئيسية لمملكة إسبانيا " الدولار الإسباني" ، قررت الولايات المتحدة أن تقوم بإصدار دولاراً يتعلق بها، ويجب الإشارة هنا إلى أن أمريكا عملت على رفع نسبة الدعم الاقتصاد لهذه العملة، حتى تستطيع منافسة العديد من العملات الأخرى ، ومع مرور الوقت قد تتمكن من السيطرة على كافة الأسواق الاقتصادية والمالية على مستوى العالم .

فئات الدولار الأمريكي

يجب الإشارة إلى وجود 3 انواع مختلفة من عملة الدولار الأمريكي والتي يتم التعامل من خلالها، ومن بين هذه الأنواع ، العملة الاحتياطية الفيدرالية ، حيث تشكل هذه العملة نحو 99% من إجمالي العملات التي يتم التداول بها، وتضم هذه العملة العديد من المميزات التي تنفرد بها عن غيرها من العملات الأخري، ومن اهم هذه المميزات أنها تنفرد بختمين بالواجهة الخاصة بالملة الورقية لكل فئة، حيث يوجد واحد من هذه الأختام في الناحية اليمنى وهو ختم يتعلق بالخزينة ، أما الختم الثاني فيقع في الناحية الأخرى أي في الجهة اليسرى من العملة ويشكل مصرف الإصدار ، وفيما يتعلق بالنوع الثاني من الدولار الأمريكي، فهي التي تصدرها الخزينة في حالة الحاجة إليها، بالإضافة إلى أن هذه العملات تتميز بإحتواءها على ختم للخزينة في في ناحية اليمين ، ويتم طبعها باللون الأحمر، ومن فئات الدولار ، فئة الـ 1.00$ ، حيث تعادل هذه الفئة نحو 100 سنت، وتحمل صورة لأول رئيس أمريكي "جورج واشنطن" خلال الفترة التي تراوحت بين 1789 إلى 1797، وفي ذلك الوقت ، كان جروج هو القائد الأعلى للقوات المسلحة في فترة الحرب الثورية في الولايات المتحدة ، أما عن فئة 2.00$ ، فهذه الفئة تحمل صورة تتعلق بمؤسس أمريكا "توماس جفرسون" ، وخلال عهد الرئيس جورج ، تم تعيينه كأول وزير خارجية أمريكي، فضلاً على انه تم اختياره كزعيماً على ثورة جفرسون خلال عام 1800 ميلادي، وفيما يتعلق بفئة 5.00$ ، فهي التي تحمل صورة لزعيم أمريكا الـ 16 " لينكولن" خلال المدة التي تراوحت من عام 1861 لتصل إلى 1865، وعلى الرغم من أن مدة رئاسته كانت قصيرة للغاية ، إلا أنه استطاع إدارة أمريكا بكل نجاح ، بالإضافة إلى أنه تمكن من إعادة الولايات المتحدة التي سبق لها وأن انقسمت عن التكتل ، كما يرجع إليه الفضل في انه قضى على الحرب الأهلية التي نشبت في أمريكا.

وعن اسعار الدولار اليوم بالجنيه المصرى

حققت العملة الأمريكية "الدولار الأمريكي" استقراراً في تعاملات اليوم الاثنين أمام العملة المصرية "الجنيه المصري" ، وسجل سعر الدولار الأمريكي في البنك المركزي في مصر نحو 18.032 جنيهاً للشراء، مقارنة بـ 18.03 جنيهاً للبيع، وحقق سعر الدولار الأمريكي في بنك القاهرة نحو 18.00 جنيهاً مصرياً للشراء، و18.10 جنيهاً للبيع، أما عن سعر العملة الأمريكية في بنك الإسكندرية ، فقد سجلت نحو 18.00 جنيهاً للشراء، مقارنة بـ 18.10 جنيهاً للبيع ، أما عن سعر صرف الدولار بمصر اليوم ببنك البركة، فقد حققت العملة الأمريكية نحو 18.05 جنيهاً للشراء، مقارنة بـ 18.15 جنيهاً للبيع ، وعن اسعار الدولار بالجنيه المصرى اليوم في بنك الـ Cib  ، فقد بلغ نحو 18.05 جنيهاً للشراء، و 18.15 جنيهاً مصرياً للبيع.

وفيما يتعلق بالسوق الأوروبية

وحقق الدولار الأمريكي انخفاضاً في السوق الأوروبية اليوم أمام سلة من العملات، ليواصل بذلك تراجعه لثاني يوم على التوالي، ياتي ذلك وسط تواصل عمليات بيع العملة الأمريكية بضغط من تراجع احتمالات قيام الاحتياطي الفيدرالي بزيادة معدلات الفائدة خلال اجتماع شهر يونيو حزيران من عام 2017 الجاري، يجدر الإشارة إلى أن مؤشر الدولار اختتم تداولات يوم الجمعة الماضية على انخفاض بنحو 0.5%، متكبداً بذلك أول خسارة له في 5 أيام ، يأتي ذلك التراجع  بفعل عمليات التصحيح وجني الأرباح ، بعدما حقق المؤر أعلى مستوى له خلال 3 أسابيع بمقدار يصل إلى 99.76 نقطة، فضلاً عن تراجع احتمالات قيام الاحتياطي الفيدرالي بزيادة معدلات الفائدة الأمريكية خلال اجتماع يونيو حزيران ، جاء ذلك عقب صدور بيانات أدنى من التكهنات لمعدلات التضخم الأمريكية في شهر أبريل نيسان من عام 2017 الجاري .

التداول بالعملات الأجنبية وطريقة تخطي المتداولين الجدد بها

التداول بالعملات الأجنبية وطريقة تخطي المتداولين الجدد بها

22 أغسطس 2019 14

عليك أن تكون حذر أثناء التداول في سوق العملات الأجنبية خاصة إذا كنت متداول جديد في السوق. كما عليك التركيز والحذر الشديد خاصةً في أول شهور لك في التداول في سوق العملات اﻷجنبية. وذلك ﻷنك...

اقرأ المزيد
Author
Sara Ali
أنماط الألماسة واستخدامها في سوق تداول العملات بشكل مربح

أنماط الألماسة واستخدامها في سوق تداول العملات بشكل مربح

22 أغسطس 2019 12

المقصود بأنماط الألماسة في سوق تداول العملات

تعد أنماط الألماسة نادرة وقليلة الوجود بالرغم من أنها تمنحك الكثير من المكاسب في سوق تداول العملات. وتعتبر هذه الأنماط خليط من نمط المثلث Traingle و نمط التوسع Broadening...

اقرأ المزيد
Author
Doaa Elyamani
5 أوامر لقراءة جدول تداول العملات ومن المفضل معرفتها

5 أوامر لقراءة جدول تداول العملات ومن المفضل معرفتها

22 أغسطس 2019 26

تعتبر قراءة جداول تداول العملات (الفوركس)، من اﻷمور الهامة والمهارات اﻷساسية للبدء بالمجال. لان ذلك سوف يجعل عملية تداول العملات وممارسة نظام الفوركس بالنسبة إليك...

اقرأ المزيد
Author
Rasha Amr
التداول باستخدام استراتيجية المرآة ودورها بالنسبة للمبتدئين

التداول باستخدام استراتيجية المرآة ودورها بالنسبة للمبتدئين

22 أغسطس 2019 20

لجأ الكثير من المتداولين إلى الاستعانة باستراتيجية مرآة التداول مع توسع الاستثمار في أسواق العملات الأجنبية.

وتعرف "مرآة التداول" بالتقنية التي تساعد المبتدئين على القيام بتقليد المتداولين الأكثر خبرة.

ويتم ذلك من خلال استخدام نفس...

اقرأ المزيد
Author
Nada Saber
تداول العملات وعدد أزواج العملات المناسبة للتداول

تداول العملات وعدد أزواج العملات المناسبة للتداول

22 أغسطس 2019 16

من الطبيعي أنه عند انضمام أي شخص إلى مجال تداول العملات فمن ضمن الخطوات الأولى التي يتخذها هي اختيار زوج العملات. كما أن اختيار زوج العملات لابد أن يتوافق مع حجم الحساب الذي ستبدأ به ذلك المجال.

مفهوم أزواج العملات...

اقرأ المزيد
Author
Hana Mohamed