مقالات فوركس

التداول في سوق الفوركس ومعرفة الحقائق واﻷكاذيب بأسواق التداول

Ads

سوق الفوركس يوجد به عدة أكاذيب

يواجه العديد من المتداولين في سوق الفوركس عدة مشكلات، فإن سوق التداول بالعملات به الكثير من اﻷكاذيب والحقائق.
ومن خلال هذه المقالة سنوضح ما هي اﻷكاذيب والحقائق التي ستواجهها في سوق التداول بالعملات.
وفي إحدى الكتابات الكلاسيكية عن أداب التداول للكاتب “إلكسندر إلدر ” أنه في سوق التداول ستواجه العديد من المشكلات واﻷخطاء.
حيث يرغب المتداولين من تحقيق أرباح وثراء فاحش من خلال التداول.
وأي متداول يفكر في تحقيق اﻷرباح من التداول وهذا من حقه لكن عليه أن يفكر جيداً قبل السعي لذلك.
فمجال الفوركس لا يمكنك من تحقيق الأرباح إذا قمت بالتداول بمبلغ صغير.
وإذا نجحت في التداول بمبلغ كبير عليك أن تكون في غاية الحظر أثناء التداول.
هذا إلى جانب ذلك إذا كان مبلغ التداول صغير، فإن اﻷرباح التي سوف تحققها لن تكون كبيرة كما تتخيل.
فمجال البورصة ليس مكان لتحقيق اﻷحلام الوردية.

تدخل المشاعر أثناء التداول يفسد لن يجعلك تربح بالتداول

من أكثر اﻷمور خطورة هو تدخل المشاعر أثناء التداول في سوق العملات.
فعليك أن تكون شديد الحظر في سوق التداول ، وذلك ﻷن تدخل المشاعر بالتداول يجعلك تقوم بالعديد من اﻷخطاء.
المتداولين المبتدئين عند دخولهم سوق التداول بالعملات يرتكبون الكثير من الأخطاء.
هذه اﻷخطاء يقوم المتداولون بفعلها بسبب تدخل المشاعر والعواطف في تداولاتهم.
فعند وقوع الخسارة للمتداولين المبتدئين يكونون أكثر حذراً في المرات التالية.
ويصبح المتداول بعد عدة محاولات أكثر حذراً حتى لا يرتكب الأخطاء بسبب تغير مشاعره أثناء التداول.
لذلك عليك عزيزي المتداول أن تكون أكثر حذراً أثناء التداول في سوق الفوركس.
ﻷن سوق التداول بالعملات اﻷجنبية يعد سوق متقلب وغير متزن، إذن فعليك الاتزان في هذا السوق كي تتمكن من تحقيق أداء جيد ومتزن.
ولكن إذا سيطرت عليك الأفكار الخيالية والسيئة أثناء التداول بالعملات سوف يؤثر عليك ذلك بالفشل.
حتى عندما تظن بعدم وجود هذه الأفكار السيئة المتداول الناجح عليه أن يكتشف أفكاره الخيالية و من ثم التخلص منها.

شاهد ايضا  التداول التقديري والتداول الآلي .. مفهوم كلا منهما والفرق بينهما؟

التكنولوجيا المستخدمة في سوق الفوركس وطرق استخدامها

عند قيام العميل بالتداول في سوق العملات عليه أن يتخذ كافة اﻹجراءات والتدابير اللازمة لحماية تداولاته.
وذلك ﻷن أي ربح قد يقوم المتداول بتحقيقه من المحتمل أن يفقده بسبب خطأ صغير.
وترغب مراكز التداول في خسارة المتداولين، وذلك ﻷن مكسب المتداولين بالتعاملات سيكون خسارة بالنسبة لمركز التداول.
فهذا اﻷسلوب المتبع من مراكز التداول تسمى بالمطابخ، والتي تتبعها الشركات الجديدة في السنوات اﻷولى لها.
فهذه الشركات الجديدة تواجه مشكلة في قلة العملاء لدرجة لا تجعل صفقاتهم لا تتجاوز أكثر من لوت قياسي.
ويعد ذلك الحد اﻷدنى الذي تطلبه التعاملات في سوق التداول بالعملات.

شاهد ايضا  تجارة الفوركس وطرق التحكم في تداولاتك بسوق العملات الأجنبية

فمن المفترض أن تقوم الشركات الكبيرة باستخدام هذا النظام، وذلك ﻷنها معرضة بشكل كبير لتحقيق المخاطر.
فإذا قام أحد العملاء بتحقيق ربحاً فذلك سوف يؤدي إلى حدوث عجز في تسديد الديون أي ما يسمى “إفلاس”.
و في أغلب الأحيان لتفادي حدوث هذا، تسعى الشركات جاهدة لمساعدة العميل على الخسارة، مما يؤثر عليها بشكل سلبي مما يضر بسمعة الصناعة في سوق الفوركس بشكل عام.

شاهد ايضا  تداول فوركس واﻷوقات اﻷكثر مناسبة في سوق التداول

هل مستحيل تحقيق اﻷرباح في سوق تداول العملات؟

العديد من اﻷشخاص يؤكدون على استحالة تحقيق أرباح في سوق الفوركس.
وإذا نظرنا لهذه اﻵراء سنجد أنه يوجد نحو 90% من المتداولين في سوق التداول بالعملات يفقدون أموالهم.
والسبب في حدوث هذه الخسارة هي عدم معرفة المتداولين بالتحليل اﻷساسي والتحليل الفني..
على سبيل المثال إذا قمنا بمراقبة إحدى العملات أثناء فترة التداول.
فإذا كانت عملة الين تتجه للأسفل بالتداولات اﻷسبوعية وفي التداول اليومي وأيضاً خلال الساعات والدقائق.
فذلك يؤكد على ضرورة الدخول في التداول في الاتجاه اﻷسفل.
فإذا قررت دخول السوق للأسفل ستكون النتيجة في غير مصلحتك، مما يجعل ثقتك في التحليل الفني تهتز.
وعند النظر بشكل دقيق ستجد أن التحليل الفني غير خاطئ وأنت كمتداول أخطاء في اتخاذ القرار.
ولذلك عليك كمتداول أن تنتبه قبل أن تقوم بالدخول في سوق الفوركس.
فيجب أن تكون أكثر حذراً ومتحكماً بمشاعرك أثناء التداول كما عليك ألا تتداول أثناء تقلبات السوق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق