تحويل العمله السعوديه الى مصريه

331

تسمى عملة المملكة العربية السعودية الريال السعودي وهو وحدة النقود الأساسية والتي يتم تداولها في السعودية، ويحتوي الريال السعودي على 100 هللة، كما أن مؤسسة النقد العربي السعودي.

اسعار العملات اليوم بمصر

العملة السعودية

تسمى عملة المملكة العربية السعودية الريال السعودي وهو وحدة النقود الأساسية والتي يتم تداولها في السعودية، ويحتوي الريال السعودي على 100 هللة، كما أن مؤسسة النقد العربي السعودي هي التي تتولى مسؤولية إصداره، يذكر أنه قابل للتحويل إلى العملات الأجنبية حيث لاتوجد أي قيود أو عوائق تعيق عملية تحويل النقود من وإلى المملكة، كما أنه مغطى بقيمتة ذهباً، ويساوي الدولار الأمريكي حوالي 3.75 ريال حيث أن الريال السعودي مرتبط بالدولار الأمريكي منذ عام 1984 تقريباً.

تاريخ الريال السعودي

يعتبر الريال صكوك وعملات فضية كانت تستعمل خلال التجارة العالمية بصورة دائمة منذ الطرح الأول لها عام 1741 ميلادي حيث سمي بغسم الملكة ماريا تيريزا التي تولت حكم دولة النمسا وهنغاريا بوهيميا مابين عام 1740 وعام 1780 ميلادي، وخلال عام 1857 ميلادي أعلن الامبراطور فرانز جوزيف إمبراطور النمسا بأن الدولار الذي كان يدعى دولار ماريا تيريزا أصبح هو العملة الرسمية للتجارة في النمسا، حيث فقدت العملة قيمتها في النمسا خلال عام 1858 ميلادي.

ويرجع تاريخ الريال إلى عهد الملك عبدالعزيز آل سعود وذلك عندما قام بتحويل بلاده من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية، حيث صدر مرسوم ملي خلال عام 1932 ميلادي حيث جاء في المرسوم تحويل لقب الملك الحاكم للبلاد من ملك الحجاز ونجد وملحقاتها إلى ملك المملكة العربية السعودية، ولكن هذا اللقب لم يتم طباعته على النقود إلا بحلول عام 1935 ميلادي عندما تم إصدار أول عملة سعودية تحمل الإسم الجديد للدولة السعودية بعد توحيد أراضيها، فقد تم طباعة اللقب على الريال الفضي وأجزائة من الفئات وهي النصف ريال والربع ريال، ولقد تميز الريال السعودي الذي كان يصنع من الفضة بضغر حجمة وخفة وزنه مقارنة بالريال العربي الذي كان يتم تداوله قبل إصدار هذا الشكل من الريالات، وقد تم تصميمة بنفس شكل الريال الذي كان يتم تداولة قبل إصدار هذا الريال، فتمت الزخرفة علية بأشكال مختلفة وتوزعت العبارات عليه كمل حمل الريال اسم الملك بشكل كامل، كما حمل شعار الدولة السعودية، كما تم صناعة النقود المعدنية من فئة القرش والنصف قرش والربع قرش خلال عام 1937 من الكوبر نيكل.

خلال عام 1948 ميلادي، تم طرح الريال الفضي، وفي عام 1951 تم إصدار الجنيه الذهبي للمرة الأولى حيث كان يتشابه مع الريال الفضي في زخارفة ومأثوراته، وقد شهد الريال السعودي بجميع فئاتة وإصداراته العديد من التطورات الكبيرة وذلكك منذ توحيد البلاد وتحويلها من الحجاز ونجد إلى المملكة العربية السعودية على يد موحد المملكة الملك عبد العزيز رحمه الله عام 1932 ميلادي، وقد تم طرح الريال الفضي في ذلك الوقت من فئة الريال والنصف ريال والربع ريال، ثم جاء بعدها إصدار إيصال نقدي سمي بإيصال الحجاج، وتم طرح عدة فئات منه وهي الريال والخمسة ريال والعشرة ريال وكانت تلك الفئات يقابلها ماقيمته من العملة المعدنية.

مؤسسة النقد العربي السعودي

هو البنك المركزي للمملكة العربية السعودية تم تأسيسة عام 1952 ويعرف بإسم ساما وهو إختصار لـ Saudi Arabian Monetary Agency، وتعد مؤسسة النقد العربي السعودي الجهاز التنظيمي الأكثر جدية في قطاع المصارف الموجود في دول الخليج العربي، يذكر أنه قبل إنشاء مؤسسة النقد العربي السعودي لم يكن للمملكة العربية السعوديةنظام مالي خاص بها حيث كان يتم تداول العملات الجنبية في السوق المحلي بالإضافة إلى الريال الفضي الذي تم طرحة كخطوة أولى في طريق إصدار العملة السعودية، ولذلك كانت اولى المهام التي تولتها المؤسسة هي إنشاء نظام مصرفي خاص بالدولة وإصدار عملة وطنية ورقية، حيث عملت ساما على تطوير العمل المصرفي وإنشاء نظام مصرفي خاص وتنظيم العمل به، وخلال عام 1961 ميلادي تم بدء التداول بالريال السعودي، وفي سبعينيات وثمانينات القرن الماضي قامت ساما بالسيطرة على التضخم حيث نما اقتصاد السعودية بشكل كبير خلال تلك الفترة.

تاريخ نظام النقد السعودي

أصدرت المملكة العربية السعودية أول نظام نقدي سعودي خلال عام 1928 وذلك بمرسوم ملكي وسمي نظام النقد الحجازي النقدي، وتم من خلاله إصدار الريال السعودي الفضي والذي حمل إسم المملكة العربية السعودية بحجم ووزن الروبية الهندية الفضية وذلك خلال عام 1935 ميلادي، وخلال عام 1952 ميلادي، تم إنشاء مؤسسة النقد العربي السعودي بعد أن وجدت الحكومة السعودية أن الدولة كان يتم فيها تداول العملات الأجنبية فضلاً عن استعمال الريال الفضي، وأصبحت مدينة جدة هي المقر الرئيسي لمؤسسة سام، وقامت المؤسسة بغصدار عملة نقدية ورقية خاصة بالسعودية وهي الريال السعودي، وفي شهر مارس أذار من عام 1961 ميلادي تم تداول الريال السعودي بشكل رسمي في جميع التعاملات التجارية التي كانت تتم بين التجار والمستثمرين في الدولة.

مهام مؤسسة النقد العربي السعودي

لمؤسسة النقد العربي السعودي عدة مهام منها تاسيس نظام مالي مصرفي خاص بالدولة السعودية، كما انها تقوم بإصدار العملة السعودية الورقية وهي الريال السعودي فضلاً عن تولي سكها وطباعتها، والقيام بوظائف مصرف الحكومة، وتنمية القطاع المصرفي وتنظم العمل فيه، كما ان مؤسسة النقد العربي السعودي وكل غليها مهمة دعم النقد السعودي وتثبيت قيمته بين العملات الأجنبية الرئيسية التي يتم تداولها بشكل كبير، والمحافظة على ثبات إحتياطي البلاد من النقد الأجنبي، فضلاً عن سيطرتها على معدلات التضخم لاسيما التي حدثت في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي عندما تسارع نمو اقتصاد الدولة بشكل سريع، وقد قامت المؤسسة بإدارة السياسة النقدية للسيطرة على أسعار الصرف، ومراقبة البنوك التجارية وشركات تمويل المشاريع والمشاريع والشركات التي تقوم بعمليات الإئتمان المصرفي التي توجد في البلاد.

إصدارات مؤسسة النقد السعودي

خلال عام 1953 ميلادي قامت مؤسسة النقد السعودي بإصدار إيصالات الحجاج وتداولها في السوق السعودي، وكانت من فئة العشر ريالات والتي طبع منها حوالي خمسة ملايين إيصال في طبعته الاولى وكتب على الإيصال عبارات متعددة باللغة العربية والفارسية والأردية والإنجليزية والتركية والمالاوية، وذلك حفاظاً على قيمة الإيصال لحاملة بما يعادله من الريالات الفضية في المملكة، وقد انتشر تداول هذه الإيصالات بشكل كبير حيث لاقت اعجاب وثقة الحجاج والتجار في السوق المحلية الأمر الذي شجع مؤسسة النقد السعودي على إعادة إصدار إيصالات الحجاج بالإضافة إلى فئة الريال الواحد وفئة الخمسة ريالات وذلك عام 1954 ميلادي، واستمر الحجاج في تداول تلك الإيصالات ولم يستبدلوها بالريال الفضي.

الريال السعودي الورقي

في عهد الملك سعود بن عبد العزيز والملك فيصل والملك خالد، تم طرح عملة الريال السعودي الورقي من فئة الريال الواحد والخمسة ريالات والعشرة ريالات والخمسين ريالاً والمائة ريال في إصداراتها الثلاثة عقب إصدار إيصالات الحجاج، كما إضافة صورة الملك على الريال الورقي للمرة الأولى في عهد الملك خالد والتي كانت تحمل صورة الملك فيصل بكافة فئاتها عدا فئة المائة ريال والتي كانت تحمل صورة الملك عبدالعزيز، وخلال عهد الملك فهد عبدالعزيز تم إصدار فئة الخمسمائة ريال والتي كانت تحمل صورة الملك عبدالعزيز بينما جاءت صورتة على بقية فئات العملة، كما تم في عهدة الاحتفال بمئوية المملكة وذلك بطرح فئة ال 20 ريال والـ 200 ريال والتي كانتا تحملان صورة الملك عبدالعزيز.

خلال عام 2007 وعام 2008 وفي عهد الملك عبد الله بن عبد العزيز تم طرح الإصدار الخامس من العملة الورقية والذي كانت يحتوي على نفس الفئات الموجودة سابقاً في الإصدار الرابع عدا فئة العشرون ريال والمئتين ريال، وكان الإصدار الخامس بجميع فئاته يحمل صورة الملك عبدالله ماعدا فئة الخمسمائة ريال والتي كانت تحمل صورة الملك عبدالعزيز، يذكر ان الريال السعودي مرتبط بالدولار الامريكي، فالدولار الأمريكي يساوي 3.75 ريال سعودي.

العملة المعدنية المتداولة

هناك عدة فئات من العملات المعدنية التي يتم تداولها بين المواطنين والتجار في السوق السعودي، وهي فئة الهللة والخمس هللات والعشر هللات والخمسة وعشرون هللة والخمسين هللة والمائة هللة والذي يساوي ريال واحد والاثنين ريال والتي تعادل مائتين هللة.

الأوراق النقدية المتداولة

يتم تداول عدة فئات من الأوراق النقدية في السوق المحلي كالريال السعودي الذي تم وقف إصدارة منذ الإصدار السادس ولكنه لايزال متداولاً، والخمسة ريالات والعشرة ريالات والعشرون ريالاص والذي توقف إصداره منذ الإصدار الرابع وتداولها قليل في السوق، وفئة الخمسين ريالاً وفئة الماءة ريال والمائتين ريال والتي توقف إصدارها منذ الإصدار الرابع ونادرة التداول أيضاً، بالإضافة إلى فئة الخمسمائة ريال.

العملة المصرية

تعرف  عملة جمهورية مصر العربية بالجنيه المصري، ويحتوي على 100 قرش أو 1000 مليم والبنك المركزي المصري هو من يتولى مهام غصدارة ويستعمل له رمز الأيزو EGP، وقد تم إصدار قرار الجنيه المصري لأول مرة في عام 1834 ميلادي، كما تم تداولة بشكل رسمي خلال عام 1836 ميلادي، ويرجع سبب تسمية الجنيه المصري إلى دولة غانا التي تعتبر إحدى الدول الإفريقية والتي كان الذهب يتم إكتشافه فيها واستخراجة وسرقته وذلك من خلال نقله إلى بريطانيا، والتي كانت عملتها تسمى بالجنيه.

الجدير بالذكر أنه منذ تداول العملات الفضية والذهبية في مصر خلال عام 1834 ميلادي، فلم يكن هناك وحدة نقود خاصة تمثل النظام النقدي المصري حيث لم يتم إصدار إلا عدداً محدداً من العملات، وخلال عام 1834 ميلادي، صدر مرسوم خديوي حول تشريع قانون برلماني يقوم على إصدار عملة مصرية جديدة حيث تستند تلك العملة على نظام المعدنين وهم الذهب والفضة، ليتم تداوله بدل العملة الأساسية اتي كان يتم تداولها أنذاك وهي القرش، وفقاً لهذا المرسوم الملكي فقد أصبح إصدار النقود على هيئة ريالات من الذهب والفضة مقتصراً على الحكومة ومن ضمن مهامها، وخلال عام 1836 ميلادي تم إصدار الجنيه المصري وطرح التداول.

وقد تم تحديد سعر الصرف للعملات الأجنبية التي تدخل في تسوية المعاملات الداخلية، واعتماداً على القانون وذلك يرجع إلى عجز دور الصك المصرية في تلبية متطلبات السوق في المعاملات الكبيرة والتجارة الدولية، بالإضافة إلى استعمال عملات أجنبية في تلك المعاملات، وتم تطبيق نظام معدن الذهب بسبب تقلبات قيمة الفضة واعتماد معيار الذهب من قبل عدد كبير من الحلفاء التجاريين لجمهورية مصر العربية ولاسيما المملكة المتحدة وتنفيذ معيار الذهب بعد ثلاثن عاماً من تطبيق نظام المعدنيين.

في 3 إبريل/ نيسان عام 1899 ميلادي قام البنك الأهلي المصري بإصدار الأوراق النقدية للمره الأولى، وقد تم إتحاد البنك المركزي المصري والبنك الأهلي ليصبح البنك المركزي المصري وذلك خلال عام 1961 ميلادي.

وقد تم تثبيت سعر الصرف الرسمي مع العملات الأجنبية الرئيسية وذلك بقوة القانون، مما منحة قبولاً في التعاملات الداخلية، مما ساهم في تقييم الجنيه المصري بمعيار الذهب الذي كان يتم تطبيقه حينها، وبحلول عام 1914 وعقب الحرب العالمية الأولى تم ربط الجنيه المصري بالجنيه الاسترليني والذي كان يعادل نحو 0.975 جنيه مصري، وبقي الجنيه المصري مرتبطاً بالجنيه الاسترليني حتى عام 1962 ميلادي، ثم تم فك الارتباط بينهما وارتبط الجنيه المصري بالدولار الامريكي وتغير سعر صرفه خلال عام 1973 ليسجل نحو 2.5555 دولاراً لكل جنيه مصري وذلك عقب انهيار الدولار الأمريكي عقب حرب أكتوبر التي حدثت في عام 1978 ميلادي، كما أنه انخفض سعر الصرف مره أخرى عند هبوط سعر صرف الجنيه المصري فقد وصلت قيمته مقابل الدولار الأمريكي حوالي 1.42857 دولاراً لكل جنيه مصري، وقد قام البنك المركزي المصري بتعويم الجنيه المصري خلال عام 1989 بشكل جزئي، ولكن البنك كان مسيطراً على الصرف الأجنبي ليستطيع المحافظة على قيمة ثابته للجنيه، كما تم تعويم الجنيه مرة أخرى خلال عام 2003 ميلادي.

البنك المركزي المصري

تم تاسيسه بموجب قرار جمهوري خلال عام 1961 ككيان مستقل، ويعتبر الجهاز الرسمي للحكومة المصرية والمسؤول عن القطاع المصرفي فيها، ويتولى البنك المركزي المصري مهام كثيرة ومن ضمن تلك المهام، إصدار العملة المحلية وهي الجنيه المصري بجميع فئاته، بالإضافة إلى إقرار السياسة المالية وتحديد أدواتها وتسهيل إجراءات تطبيقها، كما أن البنك المركزي المصري يقوم بالحفاظ على استقرار العملة المصرية  وإدارة احتياطي جمهورية مصر العربية من الذهب والعملات الحرة، كما أنه يتولى مسؤولية مراقبة البنوك المصرية وغدارة ديون حكومته.

وخلال عام 2003 ميلادي، قام البنك المركزي المصري بإصدار قانون النظام المصرفي والعملة كبديل عن الوثائق التأسيسية السابقة، ويشمل القانون الجديد على قواعد تساهم في السيطرة على تدفق الأموال من النظام المصرفي للحكومة، وتقليص معدلات التضخم في جمهورية مصر العربية والذي وصل عام 1990 إلى 21.2%.

اسعار العملات اليوم بمصر

سجلت أسعار صرف العملات العالمية تبايناً خلال تداولات اليوم في البنك المركزي المصري، حيث وصل سعر الدولار فى البنك المركزى المصرى اليوم نحو 17.8382 للشراء و17.9376 للبيع،  بينما حقق سعر الدولار الكندي مقابل الجنية المصرى حوالي 0.0727 للشراء و13.7590 للبيع، أما بالنسبة اسعار اليورو مقابل الجنيه المصرى فقد سجل حوالي 20.3248 للشراء و 20.4399 للبيع، والجنيه الاسترليني سجل نحو 23.0879 للشراء و 23.2239 للبيع، والفرنك السويسري بلغ سعر صرفة في البنك المركزي المصري حوالي 18.5178 للشراء و 18.6288 للبيع، كما جاء اليوان الصيني محققاً سعر شراء 2.6217 وسعر بيع 2.6387، أما بالنسبة لسعر صرف العملات العربية في البنك المركزي المصري فقد سجل الريال السعودي حوالي 4.7565 للشراء و 4.7832 للبيع، والدينار الكويتي جاء مسجلاً 58.7942 للشرلء، و59.1611 للبيع، والدرهم الإماراتي عند مستوى 4.8558 للشراء و 4.8842 للبيع، كما وصل سعر صرف الدولار الاسترالي حوالي 13.5254 للشراء و 13.6765 للبيع.

والجدير بالذكر أن البنك المركزي المصري قد أصدر تقريره عن قيمة الدخل اليومي من العملات الأجنبية، حيث سجل الدولار الأمريكي نحو 72 مليون دولار، مما يدعم الاحتياطي النقدي في بنوك مصر، كما يساهم في استقرار سعر صرف الجنيه المصري أمام العملات في السوق المصري.

سعر الدولار فى البنوك المصرية

وصل سعر صرف الدولار الأمريكي في البنك الأهلي المصري إلى 17.82 للشراء مقابل 17.92 للبيع.

سوق التداول وأسعار الفائدة

سوق التداول وأسعار الفائدة

17 June 2019 4

في الوقت الذي يوجد الكثير من العوامل التي تقيم العملة، فمن العوامل المهمة هي أسعار الفائدة في الدولة، فلابد على متداولي العملات الأجنبية أن يركزوا على أسعار الفائدة بشكل كبير. وهنا سنتعرف على معنى أسعار الفائدة وكيفية تأثيرها على العملة. 

ماذا يجب أن تبحث عنه

إذا كان الوضع السياسي والاقتصادي مستقر نوعا ما في كل العالم، فسوف يفضل سوق العملات العملة التي تزيد فائدتها...

اقرأ المزيد
صورة Mohamed
Author
محمد الشتري
موجات إليوت وسبب خسارة معظم المتداولين

موجات إليوت وسبب خسارة معظم المتداولين

16 June 2019 8

في سنة 1920 وضع العالم رالف إليوت نظرية موجات إليوت وهي تعد حتى الوقت الحالي صاحبة أكبر النظريات صيتاً وتعقيداً وأكثر النظريات صعوبة من حيث استيعابها وفهمها في ميدان التحليل الفني في سوق الفوركس كأسلوب توقعي حول مسارات الأسهم واتجاهاتها. وفي هذه النظرية يتم استخدام الرياضيات الجزئية لتقدير تغيرات السوق بدافع وضع تكهنات لهذه التغيرات بناًء على الأداء المنتشر بين المتداولين. وتعتقد...

اقرأ المزيد
صورة Mohamed
Author
محمد الشتري
طريقة معرفة ثنائي العملات الأمثل

طريقة معرفة ثنائي العملات الأمثل

16 June 2019 6

يعد كلا من الاختلاف أو التباين وكذلك تعدد ثنائي العملات التي تكون متاحه لنا للاستثمار بها من أهم سمات الاستثمار في سوق العملات أو ما يطلق عليه سوق الفوركس.

وكذلك يعد كلًا من التباين أو الاختلاف، كثرة الاختيارات، وأيضًا تعدد ثنائي العملات التي تكون متاحة للاستثمار من ضمن العناصر التي تؤدي إلى الخوف والرهبة من الاستثمار في سوق العملات أو ما يسمى الفوركس، ففي نهاية...

اقرأ المزيد
صورة Mohamed
Author
محمد الشتري
أهمية التعرف على الرافعة المالية

أهمية التعرف على الرافعة المالية

16 June 2019 8

مفهوم الرافعة المالية

تعد الرافعة المالية واحدة من الأسباب والعوامل الجاذبة للأفراد للدخول في سوق تداول العملات الأجنبية في سوق الفوركس بدلاً من الأدوات المالية الباقية مثال العقود الآجلة والأسهم. وذلك نتيجة لأن مؤسسات الوساطة في سوق الفوركس تتيح رافعة مالية ضخمة جداً بالمقابلة مع الأسواق الباقية. والرافعة المالية بصورة مبسطة عبارة عن أموال تقترضها من مؤسسة الوساطة حتى تتمكن من...

اقرأ المزيد
صورة Mohamed
Author
محمد الشتري
إدارة رأس المال هي روح حسابك

إدارة رأس المال هي روح حسابك

13 June 2019 20

تنتهي روح كل شيئ في العالم مع الوقت، بالمثل حساب التداول الذي تملكه له روح تنتهي مع الوقت، ولكن يختلف الأمر في عالم التداول، فيوجد طريقة إذا قمت باتباعها ستحقق الخلود لحسابك وستظل في السوق بصفة دائمة، وسيصبح أيضًا سوق الفوركس مصدر دخل رئيسي لك وهي إدارة رأس المال أو ما تسمى إدارة المخاطر.

حساب الربح والخسارة 

لا يبني التاجر الناجح حساباته على الأرباح فقط دون أن...

اقرأ المزيد
صورة Mohamed
Author
محمد الشتري