مقالات فوركس

تداول العملات وسيلة لمكاسب إضافية وليس مهنة للربح السريع

Ads

حقائق حول عملية تداول العملات

توجد بعض الحقائق المتعلقة بعملية تداول العملات يجب أن يتم توضيحها قبل التأكيد على عدم اعتبار الفوركس أداة للربح السريع.

الحقيقة الأولى : الخسارة ممكنة للجميع

إن التداول يتضمن كل من الربح والخسارة، لذلك إذا كنت تبغض الخسارة وتبحث عن الربح المستمر فقد تصاب بخيبة الأمل.

فكل متداول في سوق الفوركس معرض للخسارة مهما كانت قدرته على فهم طبيعة التداول، أو خبرته وأسلوبه في التداول.

وإذا كنت لا تستطيع التعايش مع الخسارة قد تجد صعوبة في التكيف مع ظروف عمليات تداول العملات الأجنبية.

فيمكن أن تتعثر وتتكبد بعض الخسائر يومًا ما، ولكن ما يميز متداول عن آخر هو كيفية التغلب على العثرات وتخطيها.

ويمكن تخطي هذه المرحلة بالتخطيط السليم، والإدارة الجيدة لرأس المال، والقدرة النفسية على تقبل الخسارة والتعايش معها والتخطيط لتعويضها.

نوفر مجموعة ضخمة من الإستثمارات في مختلف المجالات

الحقيقة الثانية : ما يتطلبه تداول العملات من رأس مال

لا يتناسب تداول العملات مع الدخل الضعيف أو العاطلين عن العمل ممن لا يستطيعون سد احتياجاتهم الشخصية ودفع الفواتير الخاصة بهم.

يجب عليك ألا تضع آمال كبيرة، فلا تتوقع أن تصبح من أصحاب الملايين في حالة فتح حساب تداول بمئات الدولارات.

فإذا سمعت عن الأرباح بالمليون فيجب أن تعلم أنها مغلوطة ومضللة ولا يمكن أن تكون ثابتة إذا حدثت ذات مرة.

وإذا حدثت ذات مرة مع شخص ما فلا نستطيع الجزم بإمكانية تكرارها مرة أخرى معه.

ما هو سوق تداول العملات؟

يعتبر سوق الفوركس من أكبر أسواق التداول العالمية وفقًا للسيولة الضخمة، ويمكن أن يصل حجم تداولاته إلى 4 تريليون دولار.

وعلى الرغم من ذلك فإن نسبة النجاح في هذا السوق ضئيلة جدًا بالنسبة لمعدلات الخسارة.

ويرجع السبب في ذلك إلى حلم المتداولين بالحصول على مكاسب سريعة مع افتقارهم للصبر والخبرة والانضباط.

وكلما أردت تحقيق مكاسب كبيرة كلما كانت نسبة المخاطرة عالية، مما يجعل استراتيجية التداول لا تتوافق مع قواعد الاستثمار الناجح.

وإذا عرض المتداول نفسه لنسبة مخاطرة عالية فهو بذلك لا يتبع أي استراتيجية في الأساس.

فإن الاستراتيجية التي تنطوي على معدل خطورة عالي تسمى مقامرة وليست استراتيجية تداول.

اختر مجالك المفضل وابدأ التداول

الفوركس لم يكن مهنة للربح السريع

يتطلب نجاحك في سوق الفوركس أن تكون لديك المهارة التي تمكنك من جني الأرباح، وقد تستغرق الكثير من الوقت لتعلمها.

ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن التداول مثل أي مهنة أخري، بمعنى أن النجاح والتقدم لا يحدث بين عشية وضحاها.

وحتى تصل إلى النجاح فإنك بحاجة إلى الممارسة والاجتهاد، وأن يكون لديك خبرة واسعة بالمجال.

ويمكن أن تساعدك ممارسة التداول عبر حساب تجريبي على النجاح أيضًا، لأنك حينها تستطيع فهم طريقة التداول من الداخل والخارج.

كما يمكنك بعد ذلك تطبيق أسلوبك الخاص بعد القيام بالتحليل المنطقي والموضوعي عند التعامل مع الحساب التجريبي وكأنه حساب فعلي.

وأخيرًا، فإن المثابرة على التعلم والحرص على بناء قاعدة معرفية واسعة عن التداول هو سبيلك للنجاح في سوق تداول العملات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق