مقالات فوركس

توقف عن التداول مثل الخروف

Ads

هل أنت دب، ثور أو خروف في السوق؟ إذا كنت لا تعرف ما أتحدث عنه، فأنت غالبا تقوم بالتداول مثل الخروف ومن المرجح أنك تفقد الكثير من أموالك داخل سوق الفوركس.
وكما يقول المثل المعروف في وول ستريت: “الثيران تكسب المال، الدببة تكسب المال، والخرفان يتم ذبحها”. هذا المثل المقصود به هو تحذير المستثمرين من الجشع المفرط ونفاذ الصبر داخل الأسواق.

وقد يبدو من الظاهر أن التحكم في النفس وعدم السماح للجشع أن يؤثر عليك وعلى تصرفاتك داخل السوق هو أمر بسيط وسهل للغاية، ولكن في الواقع، الكلام أسهل بكثير من التنفيذ، حيث يعتبر التنفيذ أصعب ولا يقدر عليه كل الأشخاص.
دعونا نناقش سويا خلال هذا المقال عدة طرق لشرح كيفية معاقبة السوق للجشع المفرط، أو ما يعرف أيضا باسم ” التداول مثل الخروف”، وأيضا سوف أقدم لكم خلال هذا المقال أفضل الطرق التي يمكنك من خلالها تجنب الوقوع فريسة الجشع في التداول، لذا, فإذا كنت تفضل كسب المال في السوق، بدلا من الحصول على “الذبح”، فعليك قراءة هذا المقال للنهاية……

هل أنت ثور، دب أم خروف؟

المستثمرين الذين لديهم انحياز داخل السوق (صاعد أو هابط)، ويتمسكون بمثل هذا التحيز دون الإفراط في التداول (عدم الجشع)، فهم عادة ما يكسبون المال على المدى الطويل. بينما يقع العديد من المستثمرين الآخرين في مشاكل عندما لا يقومون بالتداول على أساس الاتجاه المهيمن في السوق. وهذا أسهل فخ قد تقع فيه أثناء التداول, خصوصا إذا كنت لا تعرف حتى الآن كيفية تحديد الاتجاه العام للأسواق. ومع ذلك, فإن المستثمرين الذين يعرفون كيفية تحديد اتجاه السوق قد يواجهون أيضا الكثير من المشاكل إذا ما قاموا بالإفراط في الجشع والتداول مثل “الخروف”.
وبالتالي، فيجب أن يكون هدفك كمستثمر ببساطة هو أن تكون ثور أو دب، وليس خروف. والطريقة التي تستطيع بها أن تصبح ثور أو دب هي من خلال تطوير الانحياز لاتجاه للسوق وليس الانحراف عن ذلك.
على سبيل المثال: إذا كان السوق يسير في اتجاه واضح، إما صعودا أو هبوط، فيجب عليك أن تقوم بالتداول فقط في هذا الاتجاه الواضح الذي يكون عليه السوق، وتتجاهل أي اعتقاد أخر قد تراه أنت بالنسبة للتداول. وعليك أن تسير مع هذا الاتجاه حتى ينتهي بشكل واضح تماما.
لذلك، إذا كان السوق في اتجاه صاعد واضح، فأنت بحاجة إلى أن تنظر فقط إلى إشارات تداول حركة السعر والتي هي إشارات الشراء. أما إذا كنت تحاول أن تقوم بتداول جميع الصفقات في الاتجاه المعاكس ضد الاتجاه الصعودي القوي، فأنت بذلك تقوم بالتداول مثل “الخروف” وفي طريقك لخسارة أموالك. لذا، فأحرص ألا تكون خروف, وحدد اتجاه السوق أولا, وابق صبورا حتى تحين إشارة حركة السعر المناسبة, ولا تتسرع في اتخاذ الخطوات أبدا حتى ولو انتظرت لمدة أسبوع أو أسبوعين. وتذكر دائما أن التداول ليس أفضل من فقدان المال.

توقعات غير واقعية

“الخرفان” لديهم دائما توقعات غير واقعية بشأن التداول. فهم يعتقدون أنهم سيحصلون على الثراء السريع دون بذل مجهود.وقد يعتقد أي شخص في البداية مثل هذا التوقع نظرا لما تعلنه العديد من شركات التداول والمواقع التجارية الأخرى على الإنترنت عن حلم الثراء السريع بمجرد الاشتراك في خدماتها. ولكن في الواقع, هذا غير حقيقي على الإطلاق. فإذا كنت تعتقد أنك ذاهب إلى الثراء الفاحش السريع من الفوركس, فأنت في طريقك لفقدان الالآف من الدولارات, ويفضل لك أن تتوقف الآن عن التداول, وأيضا تتوقف عن قراءة هذا المقال ووقف التداول للأبد, وعندها ستكون بالتأكيد على أفضل حال. ففكرة “الثراء السريع” لن تؤدي إلا إلى الفقر، وبسرعة.
لا تفهموني خطأ, فأنا لا أسعى لجعلكم تتركون التداول, وإنما فقط أريد أن أكون صادقا معكم على عكس ما يفعله الكثيرون في عالم التداول. فالأشخاص الذين يبتعدون عن الجشع في التداول, هم في النهاية الذين يحققون المال والأرباح. ومع ذلك، مرة أخرى، إذا كنت تقوم بالتداول مثل الخروف من خلال محاولة كسب المال عند كل تقلب، ولو قليل، للأسعار داخل السوق, فأنت في طريقك للإفراط في التداول والذي يقودك بالنهاية إلى إدمان التداول, ومن ثم تدمير وخسارة حساب التداول الخاص بك.

توقف عن ملاحقة ما يتحرك بالفعل

إذا فقدت صفقة تداول جيدة، لا تقم أبدا بملاحقتها. ولكن عليك تقبل أنك قد فقدها فعلا, وأن تنتظر الفرصة القادمة. أما إذا قفزت إلى صفقة التداول التي فقدها بعد فوات الأوان, فأنت بذلك تسير في الاتجاه الخاطئ, وتزيد من فرص تحرك السوق ضدك بعد فترة قصيرة من دخولك الغير مناسب لهذه الصفقة.
ملاحقة صفقات التداول تتسبب أيضا في الجشع والإفراط في التداول. عليك أن تتقبل أنه لا يمكنك القيام بتداول كل حركة في السوق بنجاح. فالتداول لا يعني أن تجني الأرباح مع كل حركة للأسعار داخل السوق، فمن المستحيل أن يتحقق هذا على أي حال. فكل ما تحتاج إليه لتصبح مستثمرا ناجحا هو أن تحقق واحدة أو اثنتين من التحركات الجيدة خلال الشهر.
واعلم أيضا أنه من الصعب القيام بالتداول باستخدام الحسابات الصغيرة، لأنه حتى إذا كان لديك واحدة أو اثنتين من المكاسب الكبيرة خلال الشهر, فإنها لن تساوي في الحقيقة الكثير من المال. ومع ذلك، فعندما تبدأ التداول حديثا باستخدام حساب صغير, فمن الجيد ألا يكون المال هو هدفك الرئيسي من التداول. فعليك أولا أن تتعلم وتتقن فن التداول بنجاح وبشكل صحيح، ويكون هذا هو هدفك الرئيسي في البداية، ومن ثم، ستجني في نهاية المطاف كميات أكبر من المال.

ابتعد عن التداول مثل “الخروف”

عندما تقوم بالتداول المصحوب بالجشع فعندها تقوم بالتداول مثل الخروف. ببساطة، إذا كنت تخاطر أثناء التداول أكثر مما تكون مرتاحا عليه من فقدان أي جزء من أموالك, فأنت تقوم بالتداول مثل الخروف وفي نهاية المطاف ستعاني من خسائر كبيرة وبشكل غير مريح, مما يتسبب في تطاير رصيد حساب التداول الخاص بك, ومن ثم فقدان حساب التداول خاصتك.
فالمخاطرة بنحو أكثر مما تستطيع حقا أن تخسره هو أوضح مثال على التداول مثل الخروف. فإذا كنت لا تستطيع على الأقل استجماع انضباطك ومسؤوليتك في التداول إلى المستوى الذي تكون عنده مرتاحا لفقدان جزء من أموالك, فأنت على الطريق الخطأ. فينبغي عليك أن تحدد مقدار المخاطر التي تكون عندها مرتاحا لفقدان جزء من أموالك. أما إذا لم تكن مرتاحا لمقدار المخاطر، ولم تستطع أن تنام جيدا في الليل, وكنت تبحث باستمرار عن صفقات التداول الخاصة بك على هاتفك الخلوي عندما تذهب للنوم وفي كل مكان, وتفكر بشكل مفرط في صفقات التداول الخاصة بك, فأنت بحاجة إلى إعادة ضبط نفسك, وتحديد مقدار المخاطر الممكن تحملها حتى تنجو من الجشع وإدمان التداول مثل الخروف وعندها تتمكن من كسب المال.

الخاتمة

كما ترون، فإن الجشع يستطيع أن يقتل. نعم، يمكنه قتل الأرباح التي حققتها بدلا من جعلك تفكر بمرونة وهدوء عند تحليل ما يخص التداول. وكما يقول وارين بوفيت ” المحدد الحاسم والرئيسي في نجاح المستثمر ليس ذكائه أو مهاراته وإنما مزاجه”.
وبعبارة أخرى، إذا كنت تقوم بالتداول مثل الخروف, فأنت لن تنجح كمستثمر. هذا ويمكنك تعلم ومعرفة المزيد عن كيفية الداول مثل الثور والدب من خلال تعلم بعض الاستراتيجيات البسيطة لحركة الأسعار, ومن ثم ستعلم كيفية تطوير الانحياز لاتجاه السوق لديك والتوقف عن فقدان المال الناتج عن القيام بالتداول مثل الخروف.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق