مقالات فوركس

عملة البيتكوين وكيفية تداولها

Ads

في بداية الأمر نوضح لك مفهوم البيتكوين إذا كنت متداول جديد أو حتى لم تكن متداول، فلابد من أنك سمعت عن عملة البيتكوين فتلك العملة يطلق عليها مصطلح إلكترونية أو افتراضية، وكما أنها تعد في وقتنا الحالي بنفس المكانة التي تكون بها العملات الورقية ولكن الاختلاف فيما بينهم يكون في أن البيتكوين لا تحتاج إلى وسيط أو منظمة تكون تابعة لها، بحيث التعامل بها يكون بين متداولين أحدهما يمثل جانب الشراء والآخر البيع، كما أن مصطلح إلكتروني أطلق عليها بناء على أن استخدامها يكون عبر الإنترنت، بحيث قد تم إصدار تلك العملة من قبل مجموعة من الأفراد تم إطلاق اسم مسعار عليهم بناء على عدم معرفتنا بالاسم الحقيقي وهذا الاسم هو ساتوشي ناكاموتو.

ستربح سواء ارتفع او انخفض سعر البيتكوين

كيفية التداول بعملة البيتكوين

حتى تتمكن من التداول في تلك العملة يتوجب عليك اتباع خطوتين أساسيتين، الخطوة الأولى تتمثل في شراء تلك العملة ومن الضروري أن تكون عملة البيتكوين اختيارك الأول، وتقوم بشرائها في مقابل مقدار من عملة اليورو أو الدولار، ومن خلال الوسطاء الماليين الموجودين بالسوق، ونتيجة لما توصل إليه سعر البيتكوين في وقتنا الحالي والذي يبلغ أن واحد بيتكوين يعادل 18 ألف دولار، أي أن 500 ألف ساتوشي تعادل 0.005BTC، لذلك نجد أن العديد من المستثمرين في معظم الوقت يقوموا بالتداول في أجزاء تلك العملة والتي تسمى بساتوشي.

في حين أن الخطوة الثانية تتمثل في طريقة تحويل البيتكوين التي تم الحصول عليها، بحيث أنه من الضروري أن يتم تحويل البيتكوين إلى المحفظة الخاصة بك التي سيتم التداول بها في منصة التداول، بعد ما تم شراؤها من الجانب الآخر.

وهناك عدة إرشادات يتوجب عليك إتباعها إذا قررت التداول في عملة البيتكوين وتتمثل تلك الإرشادات في النقاط التالية:

عامة إذا رغبت بالتداول في البيتكوين أو أي مجال آخر فهناك أمر يجب أن تضعه نصب أعينك وهو أن تتداول بما يتناسب مع حالتك المالية، فهناك من يقوم بالتداول بمبالغ كبيرة قد قام باقتراضها وإذا حدثت له خسارة يجد صعوبة في إرجاع ما قد تم اقتراضه من قبل.

ثاني أمر يتمثل في تحديد ما تريد التداول به وجمع ما يكفي من معلومات عنه، وكذلك معرفة السعر الممكن الوصول له في كلا من المدى القريب وكذلك البعيد، وبعد كل ذلك يتم وضع الخطة المستقبلية الخاصة بك والتي تمكنك من تحقيق أرباح في تداولك.

الأمر الثالث يتمثل في الحالة النفسية وبالتأكيد قد واجهنا العديد من المقالات التي تنص عن مدى أهمية أن يكون المتداول صبور في اتخاذ القرارات الخاصة بالتداول، كما أنه من الضروري أن يأخذ بنصائح المتداولين الأكثر خبرة منه، لأن العديد من المتداولين يعتقدوا أنهم اكتسبوا خبرة كبيرة من الصفقات القليلة التي قاموا بها.

الأمر الرابع يناقش أنه من الضروري التأكد من مصدر النصيحة التي تأخذها خلال فترة تداولك، فليس من الصواب أن تعتمد في اتخاذ قراراتك الخاصة بالتداول مثلا على محادثات بين عدة متداولين عن تغير عملة ما، أو حتى عن طريق مواقع التواصل، وذلك يكون نتيجة لعدم معرفتك بخبرتهم و مدى علمهم بالسوق.

ونجد في النصيحة الخامسة تأكيدًا لما قيل في النصيحة الثانية، والتي تؤكد على مدى ضرورة الإلمام بكافة المعلومات الخاصة بما ستقوم بالتداول به بحيث أن لا مجال للحظ في التداول.

فكرة أن تكون متداول ناجح يتمكن من تحقيق أكبر نسبة من الأرباح تعتمد بشكل كبير على أن تقوم بالتداول لعدة مرات، وخلال كل صفقة تتجنب ما قد قمت به من خطأ قد أدى إلى خسارتك في الصفقة السابقة، وهذا هو مضمون النصيحة السادسة.

النصيحة السابعة يكون مضمونها الوسائل التي تساعدك على النجاح مثل المؤشرات و تحليل البيانات وكذلك الأخبار وتغير الأسعار، فكيف ستتمكن من تحقيق الربح إذا كنت لا تعلم بكيفية تفسيرها وفهمها، لذلك من الضروري أن تقوم بتعلم كل ما سبق.

هناك العديد من يرى هذا المجال ما هو إلا طريقة يتمكنوا من خلالها من تحقيق أرباح سريعة، لذلك نجد أن العديد منهم يتعرض للخسارة لذلك نرى أنه من الضروري أن يتم فهم مدى قوة ذلك المجال، بحيث أنه يستطيع أن يحقق لك مجموعة كبيرة من النجاحات في مستقبلك.

لن نتركك وحيدا، مدرب شخصي يرافقك من اليوم الاول

الأمر التاسع يتلخص في أنه من الضروري أن يقوم الشخص بجمع المعلومات الخاصة بذلك المجال وتعلم أقصى قدر ممكن منه ومعرفة كل الجوانب الخاصة به، وذلك لا يتنافى مع ضرورة الانتباه لما قد نتلقاه من نصائح ومعلومات خلال تداولنا ولكن من الضروري الانتباه لمصدر تلك النصيحة.

أخر أمر نستطيع مناقشته يتلخص في ألا يجب عليك أن يشغل التداول فترة كبيرة من وقتك فبذلك يمنعك من القيام بأي أمر آخر، لأن ذلك له أثر سلبي على التداول الخاص بك بحيث إذا أخذت فترة راحة من التداول يمكنك متابعة خطة التداول الخاصة بك وتعديلها إذا كنت تريد ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق