مقالات فوركس

فوركس والطريقة المُثلى لاختيار نظام التداول المناسب لك

Ads

نجد أن سوق العملات أو ما يطلق عليه البعض الـ (فوركس) يضم العديد من الأنظمة والتي تكون مختلفة من حيث عدة جوانب.

حيث من الممكن أن نجد بعض تلك الأنظمة بمقابل مادي والبعض الآخر قد يكون مجاني.

كما يختلف نظام تداول الفوركس بين المتداولين وذلك يكون بناءً على اختلاف شخصية كل فرد.

حتى تتمكن من اختيار نظام التداول المناسب لابد أن تكون على علم بعدة نقاط سيتم مناقشتها حتى تتضح لك.

فوركس من حيث المفهوم والمميزات

قبل أن يتم مناقشة أنظمة تداول الفوركس سيتم التوضيح في البداية عن مصطلح الفوركس وبعض المميزات التي جذبت له المتداولين.

مفهوم الفوركس

في البداية نجد أن كلمة فوركس أو سوق العملات عبارة عن سوق الهدف منه جني الأرباح من خلال تداول العملات.

تداول العملات ذلك يكون عبارة عن بيع عملة أجنبية مقابل شراء عملة أجنبية أخرى والربح يكون من الفرق بين عملية البيع والشراء.

شاهد ايضا  تحليل فني جنيه إسترليني دولار أمريكي GBP/USD اليوم الجمعة 7/8/2020

على سبيل المثال هناك زوج عملات (الدولار الأمريكي/ اليورو) فأنت في تلك الحالة تقوم ببيع عملة مقابل شراء الأخرى.

كما يعد سوق الفوركس أيضاً من أكبر الأسواق سيولة عالمياً كما أن عدد المتداولين به كبير مقارنةً بسوق الأسهم.

حيث يبلغ حجم التداول بسوق الفوركس 4 تريليون دولار بشكل يومي.

كما يكون حجم التداول ذلك بناءً على أن لسوق الفوركس العديد من المميزات التي تجذب له المتداولين.

مميزات سوق الفوركس

– يمكنك التداول بمبالغ بسيطة قد تبلغ 100 دولار وذلك الأمر يكون على العكس من المبالغ التي تحتاجها للتداول في سوق الأسهم.

– سوق الفوركس يكون التداول متاح به خلال خمسة أيام بالأسبوع لمدة 24 ساعة.

– هناك أيضاً نقطة هامة جداً وهي أنه لا يمكن لأي هيئة التحكم في الأسعار داخل السوق.

العوامل المساعدة في اختيار نظام الفوركس

تتمثل النقاط التي تساعد الفرد على اختيار نظام التداول في الوقت الذي يمكنه تخصيصه لتداول الفوركس، إمكانية عمله تحت ضغط وأخيراً توقعاته من خلال تداول الفوركس.

شاهد ايضا  تحليل فني دولار أمريكي فرنك سويسري USD/CHF وأداء الزوج يوم 16/4/2020

الوقت الذي يمكنك تخصيصه للتداول

يمكننا القول أن الوقت المخصص للتداول لا يقتصر فقط على الوقت المناسب للتداول أو حتى الفترة الأولى الخاصة بتعلم التداول.

فهو يضم أيضاً الوقت المناسب لتعلم التداول خلال فترة تداولك لأن ذلك سيدعم وبشكل كبير مهارة المتداول من خلال اكتساب معلومات جديدة.

وذلك الأمر سينتج عنه في النهاية ارتفاع معدلات الصفقات المربحة وتراجع معدلات الصفقات الخاسرة.

إمكانية التداول تحت ضغط

تدعم معرفتك لتلك النقطة في تحديد استراتيجية التداول المناسبة لك سواء كانت طويلة الأجل أم قصيرة الأجل.

ذلك يعني أنك إذا كنت تستطيع القيام بالتداول تحت ضغط وتحقيق أرباح من خلال تلك الطريقة فمكنك استخدام التداول اليومي أو ما يطلق عليه الاسكالبينج.

لكن إذا كنت لا تستطيع تحقيق أرباح من خلال تداولك تحت الضغط ففي تلك الحالة تكون الاستراتيجية طويلة المدى هى المناسبة لك أكثر.

شاهد ايضا  الدولار الأمريكي يصعد مقابل العملات الرئيسية وترقب لمؤتمر ترامب

كما أن الاستراتيجية طويلة المدى يطلق عليها استراتيجية السوينغ.

توقعاتك عن تداول الفوركس

يمكننا القول أنه قبل أن تبدأ تداول من الضروري أن تعلم أنه بين أنظمة التداول الكثيرة الموجودة لا يوجد نظام مثالي تتأكد من خلاله من تحقيق الأرباح.

بل يكون الأمر عبارة عن اختيارك لنظام يكون مناسب لك من الناحية الشخصية على سبيل المثال تحملك للعمل تحت ضغط.

كما أنه من الضروري أن تحدد أهدافك من هذا التداول سواء أن تصبح متداول به أو تحقق بعض الربح فقط.

لأنه في حالة عدم قيامك بتحديد أهدافك من التداول فأنك في تلك الحالة تكون عبارة عن مقامر وليس متداول.

كما يجب أن تراعي أن التداول يُمكنك من تحقيق مقدار من الربح لكن لا يمكنه أن يجعلك ثرياً في وقت بسيط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق