مقالات فوركس

قطاع الرعاية الصحية بالمملكة العربية السعودية منذ النشأة

Ads

يعد قطاع الرعاية الصحية من ضمن القطاعات الكبرى بالمملكة العربية السعودية والذي يكون جزء من النظام الاقتصادي الموجود.

كما يكون هذا القطاع من ضمن المجالات التي تهتم المملكة به ليكون جزء من رؤية السعودية 2030.

يقدم هذا القطاع أيضاً عدد من الخدمات الصحية للمرضى علاوة على ذلك يملك هذا القطاع عدة مميزات تجعله موضع جذب للاستثمار.

سيتم مناقشة جميع النقاط المتعلقة بهذا القطاع بصورة أكثر تفصيلاً.

قطاع الرعاية الصحية بالمملكة

في البداية نجد أن هذا القطاع عبارة عن نظام تتمكن المملكة من خلاله من توفير كل الخدمات الصحية للمواطنين بالمملكة وغير المواطنين أيضاً.

كما نجد أن هذا القطاع يعد جزء كبير من اقتصاد الدولة وذلك يكون بناءً على أنه يستهلك نسبة 10% من ناتج الدولة المحلي.

يقوم هذا القطاع بتقديم أنواع مختلفة من العلاج على سبيل المثال هناك كلا من الرعاية الوقائية وكذلك الرعاية العلاجية وغيرها.

شاهد ايضا  اسمنت المنطقة الشمالية تحقق صعود في أرباحها بنسبة 78% خلال الأشهر الأولى من عام 2020

كما لا يقتصر هذا القطاع على المستشفيات فقط فهو يضم العيادات الموجودة بالمملكة وكذلك الأجهزة وخلافه.

الميزانية الخاصة بقطاع الرعاية بالمملكة

قد قامت شركة (كيه بي إم جي) والتي تعد واحدة من أكبر أربع شركات خاصة بالخدمات المهنية بتقديم تقرير عن ميزانية هذا القطاع بالمملكة.

قد أوضحت خلال هذا التقرير أن المملكة يحتل قطاعها المرتبة الثالثة من حيث نفقات الميزانية بنسبة 15.6%.

حيث ارتفعت الميزانية الخاصة بهذا القطاع لتصل إلى 172 مليار ريال سعودي خلال عامنا الجاري عقب الارتفاع بنسبة 8%.

على الرغم من أن ميزانية هذا القطاع كانت تبلغ في العام الماضي 159 مليار ريال سعودي.

كما كان الهدف وراء زيادة مقدار تلك الميزانية هو محاولة المملكة في القيام بصناعة الأدوية بالمملكة.

بخلاف ذلك نجد رغبة المملكة في القيام بتأسيس العديد من المستشفيات الجديدة.

علاوة على ذلك يعد الهدف من زيادة تلك الميزانية هو القيام بمكافحة العديد من الأمراض على سبيل المثال السمنة.

شاهد ايضا  متلايف للتأمين التعاوني تحدد موعداً لانعقاد الجمعية لمناقشة الاندماج مع "ولاء"

عوامل جذب الاستثمار الأجنبي للقطاع

يضم هذا القطاع العديد من المميزات التي تجذب الاستثمار الأجنبي له بالمملكة.

من ضمن تلك النقاط هناك كلا من زيادة الميزانية وعدد السكان بالمملكة علاوة على هيكل القطاع.

النقطة الأولى تناقش عدد السكان بالمملكة الذي سيزداد ليصل إلى 45.1 مليون مواطن وذلك بناءً على إحصائيات البنك الدولي.

كما لم تقتصر إحصائيات البنك الدولي على ذلك فقد قام بالتوضيح عن عدة أمور أخرى سيتم التوضيح عنها لاحقاً.

بناءً على تلك الإحصائيات من المتوقع أن تزداد خدمات الرعاية الصحية التي يقدمها القطاع للمواطنين.

في المُقابل نجد أن عدد السكان بالمملكة خلال عام 2018 الماضي يبلغ 32.6 مليون مواطن سعودي.

النقطة الثانية مُتمثلة في ميزانية القطاع الكبيرة والتي تدل على زيادة معدلات الطلب على الخدمات التي يقدمها القطاع.

لكن بالنسبة لهيكل هذا القطاع والذي يعد نقطة هامة فهو يناقش الخدمات التي يقدمها القطاع في المستشفيات بالمملكة بنوعيها العامة والخاصة.

شاهد ايضا  مؤشر تاسي ارقام وأداء الاسهم تاسي وتصريحات بنك التصدير والاستيراد

بخلاف ذلك هناك عامل جذب كبير للاستثمار بالقطاع وهو السماح للمستثمرين الأجانب بامتلاك نسبة من هذا القطاع وقد تصل تلك النسبة إلى 100%.

إحصائيات البنك الدولي لقطاع الرعاية الصحية بالمملكة

قام البنك الدولي بالإعلان عن عدة أمور متوقع حدوثها وصولاً إلى عام 2050م القادم.

من ضمن تلك الأمور أن عدد المواطنين سيرتفع ليصل إلى 77.2 مليون مواطن سعودي بالمملكة.

كما سيتم تخصيص نسبة من الميزانية الخاصة بعام 2019 للقطاع تبلغ تلك النسبة 15.6%.

هناك أيضاً خصخصة ستحدث لعدد من المستشفيات بالمملكة ومراكز الرعاية في عام 2030 بمقدار 295 مستشفى و2,259 مركز.

كما سترتفع نسبة امتلاك المستثمرين الأجانب بهذا القطاع لتصل إلى 100%.

من ضمن الأمور المُحتمل حدوثها أيضاً أن نسبة الأمراض المزمنة من عدد الوفيات بالمملكة ستمثل 68%.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق