مقالات فوركس

كيفية التداول بالبيتكوين فى السعودية؟

Ads

البيتكوين من العملات التي انتشرت بشكل واضح في الآونة الأخيرة في جميع أسواق العملات وخاصة في المملكة العربية السعودية. هذا ولقد عانت العملات الرقمية بشكل عام فى الربع الأول من العام الحالى من بعض العثرات التى أثرت على سعرها بشكل ما. ولكن هل يستمر هذا التعثر وتلك المشكلات؟
من المرجح إنتهاء تلك المشكلات للأبد نظرا للإتجاه العام السائد فى أكبر الإقتصاديات الدولية  بالإعتراف بتلك العملات والعمل بها أيضا وأخرها المملكة العربية السعودية. حيث لاقت هذه العملات رواجا غير مسبوقا من قبل الأشخاص والمؤسسات المالية الضخمة، مما جعلها محط أنظار العديد من المستثمرين والمؤسسات في سوق الفوركس، وهذا يرجع إلى ما حققه العديد من الأشخاص من أرباح فعلية أدت إلى رفع رصيد أرباحهم بصورة ملحوظة مقارنة بأولئك الأشخاص الذين يقومون بتداول العملات الرئيسية العادية فقط. ولقد كانت المملكة العربية السعودية إحدى أهم البلدان التي اعترفت مؤخرا بتداول العملات الرقمية وعلى رأسها البيتكوين. تعتبر عملة البيتكوين حتى الوقت الحالي هي أقوى العملات الرقمية انتشارا ورواجا بين أنواع العملات الرقمية الآخرى.

ما هى خطوات السعودية لتقنين العملات الرقمية؟

فى خطوة كبيرة ومؤثرة قامت المملكة العربية السعودية متمثلة فى مجلس الوزراء بالموافقة على تأسيس مجلس للتجارة العملات الرقمية. وذلك لجعل وضعها قانونيا نتيجة إتساع نسبة المتعاملين فى هذا السوق ومن جهة أخرى التقنين يوفر حماية لهم ضد أي عمليات نصب قد يتعرضون لها إذا أثناء التداول الغير مقنن.
ولقد جاءت هذه الخطوة من قبل المملكة العربية السعودة ومجلس الوزراء نتيجة الإنتشار الكبير للمستثمرين فى سوق العملات الرقمية من داخل المملكة العربية السعودية. حيث أقبل مؤخرا عدد كبير من المستثمرين بالمملكة العربية السعودية على التداول بعملة البيتكوين وتمكنوا أيضا من تحقيق ثروات كبيرة ومستويات أرباح مرتقعة.  تلك الخطوة ستكسب السوق قوة وثقة أكبر لدى المستثمرين  وطبعا تؤثر إيجابيا على أسعار العملات الرقمية. ستكون تلك اللجنة برئاسة وزير التجارة والإستثمار السعودى وبعضوية ممثلين عن القطاع العام والخاص داخل المملكة لمدة ثلاث سنوات.

اضغط هنا لفتح حسابك بالبيتكوين

ما هى آراء خبراء الإقتصاد عن تلك الخطوة؟

أبرز الأراء من الخبير الإقتصادى فضل البوعينين الذى صرح أن قرار إنشاء مجلس لتجارة العملات الرقمية داخل المملكة العربية السعودية  من شأنه تنظيم سوق العملات الرقمية، فوجود هذا المجلس من شأنه تقديم الدعم والرقابة والتشريع اللازم لجعل هذا السوق أفضل وتقنين وضعه بصورة جيدة.
مما جعل تلك الخطوة مهمة جدا لتوسيع حجم هذا السوق فى المملكة وحل المشكلات الموجودة به وحفظ حقوق المستثمرين. فتلك التجارة تشهد رواج عالمى كبير ويتسع حجم الإستثمار بها بصورة كبيرة جدا ولزم وجود تشريع يحمى الحقوق للجميع ويقنن الأوضاع.
وكان للخبير الإقتصادى فهد الشرافى رأيه بكون تلك السوق قد دخل بها بعض الشركات التى تنصب على المستثمرين والغير موثقة ووجود تشريع من شأنه حماية المستثمر وغلق مواقع تلك الشركات

ماهى العملات الرقمية الأشهر

إن البيتكوين من أشهر العملات واقواها حيث أن بداية الفكرة كانت منذ بداية الإعلان عن البيتكوين من عام 2008 وبداية إطلاق أول وحدة بيتكوين عام 2009 حيث بدأت بسعر قليل جدا أقل من دولار واحد بكثير ووصلت الأن إلى 7 ألاف دولار للوحدة  الواحدة. مع توقعات بوصولها إلى 50 ألف دولار بنهاية العام الحالى 2018 نظرا للأحداث التى تحدث يوميا وتعطى البيتكوين قوة أكبر وإعتراف دولى أوسع فهى عملة أمنة جدا وذات شفافية عالية تجعلها من أقوى العملات الرقمية على الإطلاق وأكبرها قيمة سوقية.
ولكن هناك عملات رقمية أخرى واعدة مثل الإثيريوم والريبل، والتداول بهم أيضا له مستقبل ممتاز.
إذا اتخذت القرار باختيار عملة البيتكوين للتداول فهناك مجموعة من الأشياء الهامة التي يجب أن تأخذها بعين الاعتبار بشأن التداول بالبيتكوين، والتي قد لايخبرك عنها العديد من الأشخاص، حيث إن التداول بعملة البيتكوين لا يلقى رواجا بين العديد من الأشخاص على الرغم من النجاح والأرباح التي حققها العديد من الأشخاص من التداول بهذه العملات، وأهم سبب هو كونها عملة افتراضية ليس لها وجود، ومن ناحية أخرى فإن هناك عدد كبير جدا من العملات الرقمية الذي ظهر مؤخرا في أعقاب نجاح البيتكوين، وهو ما أدى إلى فتح الباب أمام عمليات النصب والسرقة حيث وصل عدد العملات الرقمية إلى نحو 1400 عملة رقمية، ولهذا السبب فإن القلق حيال استخدام هذه العملات قد زاد أيضا بشكل ملحوظ.
وأيضا من ضمن الأسباب التي تثير القلق بشأن استخدام العملة الرقمية كونها غير مدعومة بسلعة معينة مثل الذهب، أو بعملة أخرى مثل اليورو.
وأيضا من الأسباب التي تثير القلق حول استخدام عملة البيتكوين بالنسبة لبعض الأشخاص هو كونها عملة عالمية، لا يوجد لها حدود دولية متعارف عليها مثل باقي العملات الأخرى كالدولار الأمريكي مثلا أو اليورو، مما يجعلها غير خاضعة لسلطة مركزية تقوم بإدارتها، وأيضا لا يوجد وسيط معين يقوم بتنظيم حركات التداول المالية الخاصة بها.

يمكنك فتح حسابك لتداول البيتكوين من هنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق