مقالات فوركس

ما هي الاستراتيجية المناسبة للتداول الناجح؟

Ads

يصطدم المتداول المبتدئ الذي يدخل سوق الفوركس بشكل عميق بسبب تنوع استراتيجيات التداول. معظمهم لديهم أسماء والأنظمة مختلفة. فهناك العديد من استراتيجيات الفوركس مثل (Sidus)، استراتيجية(trendline)، واستراتيجية (Fisher)، واستراتيجية (puria)، بالإضافة إلى مؤشرات واتجاهات لا حصر لها. كل هذه الاستراتيجيات بعيدة المنال عن المتداول المبتدئ وتتداخل مع بعضها البعض.

افتح حساب فوركس خاص بك وتداول معنا بأمان 

وبعد مرور بعض من الوقت، والتعرف على السوق بشكل نظري وعملي. حتى تصبح تجربة المتداول أكثر وأكثر اتساعًا مما يجعل ترسانة أدوات التداول أكبر. وهنا يأتي سؤال “ما هي العناصر التي يجب اختيارها” لإنشاء أفضل استراتيجية تداول.

هناك تجار يفضلون تجربة استراتيجيات موجودة مختلفة واحدة تلو الأخرى. آخرون يختارون شخصًا واحدًا ويكتسبون مهاراتهم على أفضل وجه. شخص ما يحب خوارزمية بسيطة تأخذ الحد الأدنى من الوقت والاهتمام، وآخر يختار إستراتيجية تحتوي على العديد من المؤشرات الملونة وهو جاهز للجلوس طوال اليوم للبحث عن نقاط الدخول وما إلى ذلك …

كيف يتم تصنيف استراتيجيات التداول؟

وفقا لوقت التداول:

  • المدى القصير (إستراتيجية تداول يومية). يتم إغلاق المراكز في إطارات يوم تداول واحد، وأحيانًا خلال عدة ثوانٍ (مثل استراتيجيات المضاربة).
  • متوسط المدى (يمكن أن يكون الوضع نشطًا خلال يومين أو حتى أسابيع).
  • طويلة المدى(حيث يستمر المنصب من أسبوع إلى عدة شهور).

وفقا للمخاطر:

  • محافظ (بحد أدنى من المخاطر)
  • معتدل (المخاطر ليست عالية ولكنها تحدث)
  • عدوانية (المخاطر عالية جدا)

توقعات معدل الفوركس لديها العديد من الاستراتيجيات، ولكن يمكن تصنيفها أيضًا:

حقق 100% أرباح من التداول في سوق الفوركس من هنا 

وفقًا لنوع المؤشرات والرسوم البيانية:

  • بسيطة أو بدون مؤشرات
  • استراتيجيات التداول مع أنماط رسومية
  • الاستراتيجيات القائمة على المتوسطات المتحركة
  • على قاعدة الشمعدانات اليابانية
  • بناءً على خطوط بولينجر
  • استراتيجية فيبوناتشي للفوركس
  • استراتيجيات على أساس مؤشرات أخرى (بما في ذلك تلك التي يتم إنشاؤها بواسطة المتداولين أنفسهم)

وفقًا للقدرات التجارية:

  • الاستراتيجيات باستخدام طريقة Martingaile
  • مع عدم استخدام الطرق التي تسمح للارتفاع كثيرا

وفقا لطريقة التداول:

  • من خلال كتيب
  • نصف تلقائي (عناصر التداول التلقائي مع التداول اليدوي)
  • التداول التلقائي (يعمل مستشار النقد الاجنبى بنفسه)

كل شيء يعتمد على من يتخذ الاختيار: مبتدئ أو متداول ذو خبرة. هناك العديد من أسباب التدريب التي تهدف إلى تعليم الفوركس للمبتدئين. ومع ذلك، ما الذي يحتاجه المتداول المبتدئ؟

نوفر لك مجالات استثمارية مختلفة اختر مجالك المفضل

المتداولين المبتدئين

في البداية، لا يحتاج المتداول إلى الكثير من المعلومات، لأنه كلما زاد عدد المعلومات التي يحاول أن يدركها، كلما زادت صعوبة عمليات التداول. لذا، فمن الأفضل الحفاظ على استراتيجية تداول متوسطة أو طويلة الأجل. وهذا يخفف التوتر العاطفي ويحافظ على اتخاذ قرارات متسرعة بشأن متى تغلق أو تفتح الصفقات.

إلى جانب ذلك، التكتيك المحافظ يساعد كثيرا في متابعة السوق دون خسائر. من الواضح أن الاستراتيجيات البسيطة لديها أوضح خوارزمية للتداول (على سبيل المثال  خطوط بولينجر أو الشموع اليابانية). لا يُنصح باستخدام طريقة Martingaile وتميل إلى مضاعفة المواقف في حالة الخسارة. الى جانب ذلك، يجب أن يكون للتداول التلقائي أولوية. هذا النهج سيساعد على إرساء الأساس للتنمية المستقبلية.

شهرين أو ما يقرب من ذلك سيكون كافيا للاستقرار في السوق واكتساب الثقة بالنفس.

المتداولين ذي الخبرة

عادة لا يحتاج المتداولون المتقدمون إلى أي نصيحة، لأن لديهم بالفعل رأيهم الخاص ويستخدمون العديد من استراتيجيات التداول وتغييرها عندما يتغير السوق. إنهم دائمًا يستشيرون التقويم الاقتصادي، واستراتيجياتهم هي:

  • جميع شروط التداول (ولكن المدى القصير هو الأعلى)
  • التداول المتوسط أو الطويل (أو الجمع بينهما)
  • طريقة مارتينديل (Martingail)
  • مزيج من التداول التلقائي  واليدوي

هناك العديد من الاستراتيجيات العاطفية التي يمكن استخدامها من قبل المتداولين والمبتدئين والمتوسطين، مثل إستراتيجية قناة الفوركس. ومع ذلك، الجميع يختار ما هو الأفضل بالنسبة له.

الاستثمار في سوق الفوركس في ازدهاره الآن لا تفوت فرصة الربح 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق