مقالات فوركس

معاملات بتكوين المشبوهة تمثل 2 بالمائة فقط من معاملتها

Ads

بتكوين 2 بالمائة من معاملتها مرتبطة بأنشطة غير قانونية، هذا ما أوضحته دراسة الباحثين في معمل الذكاء الاصطناعي بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.
حيث تعاونت شركة إليبتيك Elliptic في تحليلات البلوكتشين مع باحثين للتكنولوجيا لنشر بيانات مرتبطة بالأنشطة الغير قانونية لمعاملات عملة بتكوين.

وأثبت العمل المبدئي لشركة إليبتيك إن نسبة 21 بالمائة من معاملات البيتكوين معاملات قانونية.
ونسبة ما يقارب من 77 بالمائة معاملات غير مصنفة.

ما هي عملة البيتكوين؟

قام الباحثين في معمل الذكاء الاصطناعي المشترك بين معهد ماساتشوستس وشركة آي بي إم IBM بالقيام ببحث.
كان هدف هذا البحث فحص إمكانية استخدام الذكاء الاصطناعي في تطوير الإجراءات الحالية لمحاربة غسيل الأموال (AML).
حيث استخدموا برمجيات تعلم الآلة بقيمة 6 مليار دولار تقريبا لتحليل 203.769 معاملة بتكوين.
وكان هدف هذا البحث أيضا توضيح الطرق التي تساعد على تمييز الأنشطة غير القانونية باستخدام البتكوين.
وخاصا بين الأفراد الذي لا يملكون حسابات بنكية أو ليس لهم هيئات معرفة.

ولمعرفة الأنشطة الغير قانونية التي لها علاقة بالعملات الإلكترونية تستعين الهيئات القانونية في جميع أنحاء العالم بشركة إليبتيك.

قامت شركة منافسة لشركة إليبتيك وهي شركة تشيناليسيس Chainalysis بإجراء تحليلات أوضحت أن 1 بالمائة من تعاملات بتكوين معاملات متعلقة بأنشطة غير قانونية.
وهذه النسبة تتوافق مع مجموعة البيانات لشركة إليبتيك الذي أكد صحتها تحليل باحثو معهد ماساتشوستس.

ما قاله توم روبنسون بخصوص عمليات بتكوين المشبوهة

قال توم روبنسون المؤسس لشركة إليبتيك :
– إن هناك مشاكل في نتائج الأبحاث المتعلقة بتعاملات البتكوين، حيث يوجد مشكلة في توافق النتائج الإيجابية التي تعتبر خاطئة لوجود أنشطة غير قانونية.
وأن جزء كبير من البحث يختص بالحد من هذه النتائج الخاطئة.
– إن تقنيات تعلم الآلة أثبتت كفاءة عالية في الكشف عن المعاملات الغير قانونية.
– إن قدرة البرمجيات على اكتشاف طرق مرتبطة بكيانات معروفة يعتمد على بيانات موجودة من قبل يمكن الحصول عليها من أسواق الإنترنت ومن هجمات برمجيات الفدية وغيرها من التحقيقات الجنائية.

قامت شركة إليبتيك بمشاركة جزء من البيانات مع عامة الناس لتحفز الإسهامات مفتوحة المصدر.

لماذا ارباح البيتكوين كبيرة؟

صرح الباحث بمعهد ماساتشوستس مارك :
– إنهم يشاركون النتائج لتجاربهم الأولية مع خبراء في المجال ليعطوا آرائهم.
– يأملون أن يقوم الناس بمشاركتهم في المجهودات التي تبذل لتأمين الأنظمة المالية من خلال تقنيات ونماذج جديدة لمحاربة غسيل الأموال.

في شهر أبريل/نيسان الماضي قالت شبكة سي إن بي سي الأمريكية CNBC إن النمو المتزايد في الطلب على الأوراق من فئة 100 دولار مشكوك فيه لارتباطه بارتفاع الأنشطة الإجرامية في العالم.

وصدر تقرير من المعهد الأمريكي للبحوث الاقتصادية Institute for Economic Research American يفيد بأن أكثر من ثلث العملات الأمريكية تستخدم في تهرب ضريبي وأعمال إجرامية وذلك في دورة رأس المال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق